قتلى بدرعا و"تنظيم الدولة" يغادر دير الزور
آخر تحديث: 2014/2/10 الساعة 14:01 (مكة المكرمة) الموافق 1435/4/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/2/10 الساعة 14:01 (مكة المكرمة) الموافق 1435/4/11 هـ

قتلى بدرعا و"تنظيم الدولة" يغادر دير الزور

غارة جوية تستهدف مدرسة تابعة للأمم المتحدة في بلدة المزيريب بريف درعا (الجزيرة)

قال ناشطون إن 12 قتيلا -معظمهم من الأطفال- سقطوا اليوم الاثنين جراء استهداف الطيران الحربي مدرسة في بلدة مزيريب بريف درعا، بينما ألقت القوات النظامية براميل متفجرة على حلب وسط أنباء عن انسحاب مقاتلي الدولة الإسلامية في العراق والشام من دير الزور بعد معارك شرسة.

وتحدثت المصادر ذاتها عن استهداف المدرسة التابعة للأمم المتحدة بغارة جوية أثناء الدوام الرسمي، مشيرة إلى أن هذا الحادث خلف دمارا هائلا في المدرسة.

وكثّف الطيران الحربي هجماته على درعا وريفها، حيث أشارت شبكة شام إلى قصف حي طريق السد، في حين أكد ناشطون تصاعد سحب الدخان في الحي ذاته وسط قصف بلدات اليادودة المزيريب وتسيل في المحافظة ذاتها، مما أدى إلى سقوط تسعة قتلى في بلدة تسيل.

وفي حلب قالت شبكة سوريا مباشر إن الطيران المروحي ألقى ستة براميل متفجرة على حي مساكن هنانو، في حين ذكر اتحاد تنسيقيات الثورة السورية أن عددا من الجرحى سقطوا جراء تجدد القصف على هذا الحي.

قصف حي طريق السد في درعا (الجزيرة)

براميل متفجرة
كما ذكرت المصادر ذاتها أن حي الصاخور بحلب تعرض لقصف بالبراميل متفجرة، يأتي ذلك في حين تستمر الاشتباكات بين الجيش الحر وقوات النظام في سجن حلب المركزي قرب بلدة المسلمية وسط قصف عنيف يستهدف المنطقة ومحيط السجن.

وكان أكثر من 75 شخصا قد قتلوا أمس الأحد في قصف على أحياء حلب الشرقية, خاصة حيي الحيدرية والقاطرجي، حيث سقط معظم الضحايا.

وقد دفع القصف آلافا من سكان أحياء حلب الشرقية إلى النزوح باتجاه الأحياء الغربية الخاضعة للنظام, في حين توجه آلاف آخرون إلى الحدود التركية.

من جهته، ذكر مصدر خاص في سجن حلب المركزي لوكالة مسار برس أن 25 شخصا توفوا داخل السجن أمس الأحد جراء الجوع ونقص الغذاء والدواء.

وتمنع قوات الرئيس بشار الأسد منذ أيام منظمة الهلال الأحمر السوري من إدخال الطعام إلى السجن.

وأضاف المصدر أن قوات الأسد كانت أطلقت النار عشوائيا على جناح السجناء السياسيين الذي يضم 53 سجينا ممن تم نقلهم إلى حلب من سجن صيدنايا بدمشق مع بداية الثورة السورية.

وفي دمشق، قالت شبكة شام إن قصفا بالمدفعية الثقيلة استهدف حي جوبر، وسط تركز القصف براجمات الصواريخ والمدفعية على مدن وبلدات الزبداني وداريا ودوما في ريف دمشق.

قتلى وجرحى
وأوضح المصدر ذاته أن ثلاثة قتلى وعددا من الجرحى سقطوا جراء قصف قوات النظام على مدينة الزبداني بريف دمشق.

كما سقط جرحى جراء تجدد القصف من الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على مدينة داريا في ريف دمشق.

في المقابل، ذكرت شبكة سوريا مباشر أن مقاتلي المعارضة السورية فجروا أحد المباني التي يتحصن فيها جيش النظام بمحيط إدارة الدفاع الجوي في المليحة بريف دمشق الشرقي.

وفي حمص، قال اتحاد التنسيقيات إن قوات النظام استهدفت حي الوعر بحمص برشاشات الشيلكا والدوشكا، وذلك عقب سقوط قتلى وجرحى في قصف استهدف بلدة الزارة ذات الأغلبية التركمانية 
بريف المحافظة ذاتها.

وبالموازاة مع ذلك، أعلن مركز حماة الإعلامي سقوط جرحى جراء قصف بالبراميل المتفجرة على مدينة كفرزيتا في ريف المحافظة.

وفي ريف إدلب قالت شبكة شام إن أربعة قتلى من عائلة واحدة، وعددا من الجرحى سقطوا جراء قصف مدفعي عنيف على بلدة المعلقة بريف جسر الشغور.

معارك دير الزور
وفي تطور آخر، نقلت وكالة رويترز عن ناشطين قولهم إن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام انسحب من محافظة دير الزور الغنية بالنفط بشرق سوريا بعد معارك دارت في عدة محاور في ريف دير الزور ضد كتائب جبهة النصرة والجبهة الإسلامية والجيش الحر.

وكانت كتائب جبهة النصرة والجبهة الإسلامية قد سيطرتا على حقلي كونيكو والجفرة النفطيين، إضافة إلى مناطق أخرى في مدينة دير الزور كان تنظيم الدولة الإسلامية يتخذها مقار له.

وأفاد الناشطون بأن مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية انسحبوا باتجاه مدينتي الرقة والحسكة، مشيرين إلى تفجير عدد من سيارات التنظيم أثناء انسحابها.

وفي معارك السيطرة على دير الزور تحدث الناشطون عن وجود قتلى من الطرفين وأسرى من تنظيم الدولة الإسلامية لدى الجبهة الإسلامية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات