التقى رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية هادي البحرة وبعض أعضاء الهيئة السياسية في مقر الائتلاف بمدينة إسطنبول التركية الأحد، ميخائيل بوغدانوف المبعوث الخاص للرئيس الروسي، ولاحقا المبعوث الدولي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا.

وتناول الحوار -حسبما أكد البحرة في خبر نُشر على موقع الائتلاف الرسمي- "الوضع الحالي في سوريا، وضرورة الإسراع بإيجاد الطرق للدفع نحو عملية سياسية تفاوضية تؤدي إلى تحقيق تطلعات الشعب السوري".

ووفقا لموقع الائتلاف، فقد اتفق الطرفان على أن يشكل "بيان جنيف في الثلاثين من يونيو/حزيران 2012 إطاراً تفاوضياً مقبولاً، تبنى عليه أي عملية تفاوضية مستقبلية".

وطالب الائتلاف الوفد الروسي بضرورة أن تكون روسيا من الدول التي تضغط للدفع نحو حل سياسي للصراع في سوريا، وأن تبذل جهدها لإقناع النظام "بعدم إمكانية تحقيق أي حسم عسكري".

كما دعا البحرة روسيا لأن تكون أحد المسهمين في سد العجز في برنامج الغذاء العالمي، المقدم للاجئين السوريين في أماكن لجوئهم.

كما التقى البحرة في إسطنبول في وقت لاحق المبعوث الدولي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا لبحث مقترح المبعوث الأممي بشأن وقف القتال في حلب.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة