أعلنت مؤسسة خيرية قطرية توزيع مساعدات على اللاجئين السوريين في منطقة الحدود التركية، بالتعاون مع هيئات إغاثة سورية وتركية.

وقال مدير إدارة الدعوة بمؤسسة عيد الخيرية في العاصمة القطرية الدوحة إن قافلة "سفراء الخير3" وصلت منطقة الريحانية على الحدود السورية التركية، وجرى توزيعها على عشرة آلاف أسرة تضم حوالي خمسين ألف شخص.

وقال علي الهاجري إن المساعدات التي تقدر بنحو ثلاثة ملايين ريال قطري (تسعمائة ألف دولار) تتكون من 48 شاحنة محملة بالمواد الغذائية والأغطية والملابس الشتوية, وجرى توزيعها بالتعاون مع هيئة الشام الإسلامية ومنظمة الإغاثة التركية. 

وقال د. عايش القحطاني (أحد المشرفين على الحملة) إن دور المتطوعين كان بارزا, حيث تحدوا الظروف الجوية القاسية للوصول إلى اللاجئين لتقديم المساعدات لهم. وأضاف أن المرأة حرصت على المشاركة في القافلة حيث كان عدد المشاركات 11 سيدة من بين 21 متطوعا.
 
وأقامت الحملة أثناء الرحلة العديد من الأنشطة تمثلت في زيارة الجرحى بالمستشفيات وزيارة الأسر السورية لمعاينة حجم معاناتهم, بالإضافة إلى الإشراف على المشاريع التي تم تنفيذها خلال رحلة "سفراء الخير2" ومنها مشروع تشغيل ورشة خياطة.

المصدر : الجزيرة