شهدت العاصمة المصرية القاهرة ومحافظات مختلفة خروج مظاهرات ومسيرات رافضة للانقلاب ضمن جمعة "مكملين.. الله مولنا"، طالبت بعودة البلاد للمسار الديمقراطي الذي أنشأته ثورة يناير، ونددت بممارسات النظام تجاه معارضيه.

ففي أحياء عدة بالقاهرة خرجت مسيرات للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين ووقف التعذيب داخل السجون، ورفع المحتجون شارات رابعة العدوية وصورا للقتلى والمعتقلين، ونددوا بإحالة المدنيين للمحاكم العسكرية، وطالبوا بالقصاص من قتلة الثوار.

ونظم مناهضو الانقلاب بمدينة نصر في ‫القاهرة وقفتين احتجاجيتين مساء الجمعة، احتجاجًا على اعتقال الطلاب، وتردي الأوضاع الاقتصادية.

كما شهدت الإسكندرية (شمال) خروج نحو عشر مظاهرات في مناطق متفرقة، حيث ندد المحتجون باعتقال الآلاف من معارضي الانقلاب، وطالبوا بالإفراج الفوري عن كل المعتقلين السياسيين.

وفي حلوان ردد المتظاهرون هتافات تندد بالانقلاب العسكري في البلاد، كما خرجت مظاهرة ليلية في منشية رضوان في الجيزة رفع فيها المحتجون صور الرئيس المعزول محمد مرسي وشارات رابعة العدوية وهتفوا ضد الانقلاب العسكري مطالبين بالإفراج عن المعتقلين.

كما انطلقت مسيرة لمناهضي الانقلاب بمنطقة الهرم في محافظة الجيزة تنديدًا بحكم العسكر وتردي الأوضاع الاقتصادية، حيث رفع المشاركون لافتات منددة بحكم العسكر، مرددين هتافات مطالبة بعودة الشرعية الدستورية.

ونظم مناهضو الانقلاب في منشية رضوان بمحافظة الجيزة مسيرة مساء الجمعة، تنديدًا بحكم العسكر، وسوء الأوضاع الاقتصادية، ورفع المشاركون فيها شارات رابعة، ولافتات منددة بغلق قناة الجزيرة مباشر مصر، وسط تفاعل الأهالي.

وخرج أهالي مدينة أبو كبير بمحافظة الشرقية في مسيرة نظمها التحالف الوطني لدعم الشرعية وتحالف قوى الشباب الثوري، حيث رفع المتظاهرون أعلام مصر، وصور الرئيس المعزول محمد مرسي وشارات رابعة وصورًا للشهداء والمعتقلين، مطالبين بالإفراج الفوري عن جميع المعتقلين وسجناء الرأي في سجون الانقلاب العسكري.

أفراد من قوات العمليات الخاصة بالأمن المركزي (الجزيرة)

كما نظمت حركة "طلاب ضد الانقلاب" بمنطقة القلج في محافظة القليوبية مسيرة ليلة انطلقت من ميدان الجمعية الشرعية، وردد المشاركون فيها هتافات مطالبة بعودة الشرعية، وشهدت بني سويف مظاهرة مماثلة طالب فيها المتظاهرون بالقصاص من قتلة الثوار.

قتلى باشتباكات
من جهة ثانية، أعلنت وزارة الداخلية المصرية في بيان لها أن اثنين من قيادات جماعة أنصار بيت المقدس قتلا في اشتباكات مع قوات الشرطة في القاهرة.

وأضاف البيان أن قوات الشرطة تمكنت من رصد السيارة التي كان يستقلها عناصر التنظيم الذين بادروا بإطلاق النار بكثافة في محاولة للهرب، إلا أن القوات تعاملت معهم وأسفر ذلك عن إصابة ثلاثة من رجال الشرطة ومواطنين تصادف مرورهما في المنطقة.

وأكدت الداخلية أن القتيلين شاركا في قتل عميد في الجيش في منطقة جسر السويس بالقاهرة في 28 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

المصدر : الجزيرة + وكالات