أعلن محافظ محافظة تعز اليمنية شوقي هائل رفضه السماح لمسلحي الحوثيين بدخول المحافظة أو تشكيل ما يسمونها "اللجان الشعبية"، بينما هدد قيادي حوثي بتدخل جماعته في المدينة لحماية أنصارها.

وأشار هائل في كلمة له خلال اجتماع موسع للقيادات الحكومية والحزبية والاجتماعية بالمحافظة، إلى تدهور الأوضاع الأمنية في العاصمة صنعاء وإلى الهجمات والتفجيرات التي حصلت في ظل سيطرة الحوثيين على العاصمة وتوليهم مسؤولية الأمن فيها.

وفي ذات الاجتماع، حمل قيادي في جماعة الحوثيين السلطات المحلية والأمنية في محافظة تعز مسؤولية حماية أنصار جماعته، وهدد بتدخل جماعته في حال حصول أي فراغ أمني في المحافظة.

سليم مُغلِّس هدد بتدخل جماعته
إذا حصل أي فراغ أمني في تعز
 (الجزيرة)

وقال القيادي الحوثي سليم مُغلِّس في كلمته إن "حق الدفاع مكفول شرعا إذا تهاونت السلطة المحلية في أداء واجباتها".

اعتقالات بصنعاء
من جهة أخرى، أفاد شهود عيان بأن مسلحين حوثيين اعتقلوا نحو عشرين ناشطا أثناء مشاركتهم في وقفة احتجاجية أمام مكتب النائب العام بالعاصمة صنعاء اليوم الأربعاء بعد الاعتداء عليهم بالضرب.

وكان الناشطون نظموا وقفة احتجاجية للمطالبة بإطلاق سراح الشيخ سام الأحمر الذي قالوا إنه معتقل لدى الأجهزة الأمنية دون تهمة، بتعليمات من الحوثيين.

وكان الأحمر سلم نفسه للسلطات الأمنية إثر اشتباكات حصلت قبل شهر بين مرافقين له ومسلحين حوثيين خلفت ثمانية قتلى.

المصدر : الجزيرة