قصف على مدرستين بسوريا وقتلى بصفوف حزب الله
آخر تحديث: 2014/12/23 الساعة 15:01 (مكة المكرمة) الموافق 1436/3/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/12/23 الساعة 15:01 (مكة المكرمة) الموافق 1436/3/2 هـ

قصف على مدرستين بسوريا وقتلى بصفوف حزب الله

وثق ناشطون سوريون مقتل عشرة أشخاص -بينهم أطفال- وإصابة آخرين جراء قصف قوات النظام على مدرستين بريف إدلب وريف دمشق، كما أكد مراسل الجزيرة ظهر اليوم الثلاثاء سقوط قتلى وجرحى في غارات لقوات النظام على الرقة، بينما تمكن الثوار من قتل قادة في حزب الله اللبناني بريف دمشق.

وأفادت شبكة سوريا مباشر بأن الطيران التابع للنظام استهدف صباح اليوم الثلاثاء المدرسة الإعدادية الوحيدة في بلدة سفوهن بإدلب، حيث أسقط برميلا متفجرا عليها ليقتل ثلاثة مدرسين وطالبين، كما أصاب عدة مدنيين بجروح.

وأضافت الشبكة أن الطيران المروحي واصل إسقاط البراميل المتفجرة على مناطق مجاورة، فأصيب عدة أشخاص ببلدة كنصفرة، بينما لم تسجل إصابات في قرية تلعاس رغم أنه ألقى برميلين عليها.

وكان الطيران الحربي قد استهدف أمس الاثنين حافلة تقل أطفالا بعد خروجهم من مدرسة ابتدائية في مدينة سراقب بإدلب، ووثق ناشطون حينها مقتل أربعة أطفال على الفور، فيما أصيب آخرون بجروح خطيرة.

مدينة الرقة سبق أن تعرضت مرارا لغارات قاتلة من طيران النظام (ناشطون)

غارات وضحايا
وفي قصف مماثل بريف دمشق، قال ناشطون إن خمسة أشخاص قتلوا وجرح أكثر من عشرين آخرين في قصف لطيران النظام على مدرسة بمدينة دوما في ريف دمشق، بينما أحصى الناشطون ثماني غارات شنها النظام على حي جوبر بدمشق.

وفي الأثناء، قال ناشطون إن ثلاثة من قياديي من حزب الله اللبناني وقائدا في مليشيا جيش الدفاع الوطني لقوا مصرعهم في عملية عسكرية ببلدة يبرود بريف دمشق.

كما ذكرت وكالة مسار برس أن كتائب المعارضة تصدت لمحاولة قوات النظام اقتحام قرية البياض قرب بلدة شبعا بريف دمشق، وأضافت الوكالة أن عناصر الأمن السوري شنوا حملة دهم واعتقالات في حي ركن الدين بدمشق لإلزام الشباب بالخدمة العسكرية.

وفي خبر آخر، أكد مراسل الجزيرة ظهر اليوم الثلاثاء سقوط قتلى وجرحى في غارات لقوات النظام على الرقة، ولم يتضح بعد العدد الدقيق لحصيلة الضحايا.

لحظة إلقاء برميل متفجر على أحد أحياء درعا البلد (ناشطون)

مناطق أخرى
وتأتي هذه التطورات بالتزامن مع تصعيد القصف على مدن وقرى حماة، حيث سقطت عدة براميل متفجرة على مدينتي اللطامنة وكفرزيتا.

وفي درعا، قال اتحاد التنسيقيات إن مروحيات النظام ألقت براميل متفجرة على مدينة بصر الحرير، كما ألقى أربعة براميل متفجرة على أحياء درعا البلد، أما شبكة شام فوثقت قصفا مماثلا على مدينة طفس وبلدة النعيمة.

وفي سياق آخر، سيطر تنظيم الدولة الإسلامية على قرية تل غزال ومخفر أبو قصايب إثر اشتباكات مع قوات حماية الشعب الكردية وجيش النظام جنوب مدينة القامشلي بريف الحسكة، وأكدت شبكة سوريا مباشر مقتل ضابط وعشرة من عناصر جيش النظام خلال العملية.

وذكرت الشبكة أن هناك حالة تخوف لدى أهالي مدينة القامشلي من تقدم مسلحي التنظيم واقتحام مدينتهم كما فعل بمدينة عين العرب (كوباني) قبل عدة شهور.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات