الجزيرة نت-الخرطوم

نقلت سلطات سجن كوبر السوداني رئيس تحالف قوى المعارضة فاروق أبو عيسى إلى أحد المستشفيات بعد تدهور حالته الصحية في المُعتقل الذي يقبع فيه منذ السادس من الشهر الجاري.

وقالت ابنته نهلة أبو عيسى للجزيرة نت إن والدها يعاني مشكلات صحية مختلفة، مشيرة إلى تدهور حالته بشكل عام، مضيفة أن السلطات الأمنية سمحت لأسرته بمقابلته داخل المستشفى، "لكن دون أن يسمح لها بنقله إلى أي مستشفى آخر".

وذكرت أن من حضروا لمعاينته من الأطباء يجهلون تاريخ مرضه أو نوعيته، وأضافت "نحن خائفون مما يمكن أن يقع له".

وحملت نهلة الحكومة السودانية مسؤولية ما يحدث لوالدها في المعتقل، متسائلة عما حدث له في الفترة الوجيزة التي مكثها في المعتقل "حتى تتدهور صحته بهذا الشكل المريع".

يشار إلى أن السلطات السودانية نقلت الاثنين رئيس تحالف المعارضة وزميله رئيس كونفدرالية منظمات المجتمع المدني أمين مكي مدني إلى سجن كوبر، وفتحت بلاغات ضدهما بعدما أمضيا 15 يوميا في حراسات جهاز الأمن والمخابرات الوطني.

وكان أبو عيسى ومدني قد اعتقلا في السادس من الشهر الحالي عقب عودتهما من العاصمة الإثيوبية أديس أبابا بعد مشاركتهما في التوقيع على اتفاق "نداء السودان" في الثالث من ديسمبر/كانون الأول الجاري بين المعارضة المدنية والعسكرية، والذي يرمي إلى إسقاط نظام الحكم في السودان.

المصدر : الجزيرة