بحث أمير الكويت صباح الأحمد الصباح اليوم مع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي العلاقات الثنائية التي تربط البلدين وتوسيع سبل التعاون بينهما في المجالات كافة، كما تم بحث القضايا ذات الاهتمام المشترك كمحاربة "الإرهاب" وأسعار النفط العالمية.

وزيارة العبادي للكويت تأتي تلبية لدعوة من رئيس مجلس الوزراء الكويتي الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح وتستمر ليوم واحد فقط. وتعد هذه الزيارة الأولى للعبادي إلى الكويت منذ توليه منصبه في سبتمبر/أيلول الماضي.

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية كونا عن المتحدث باسم رئيس الوزراء العراقي رافد جبوري قوله إن العبادي سيبحث مع المسؤولين في الكويت تكثيف الجهود لتطويق الإرهاب، إضافة إلى الوضع الاقتصادي وأسعار النفط فضلا عن الملفات المشتركة بين البلدين.

وأوضح أن العبادي سيبحث الملف الأمني وملف النازحين والإعمار، مشيرا إلى أنه سيناقش إدامة التنسيق والتواصل مع جميع دول المنطقة والعالم في موضوع مكافحة "الإرهاب" وتنظيم الدولة الإسلامية.

وذكر جبوري أن العبادي سيدعو الشركات الكويتية إلى الاستثمار داخل العراق فضلا عن بحث سبل توطيد العلاقات السياسية بين البلدين.

وأكد أن زيارة العبادي للكويت تأتي "استكمالا للزيارات الإقليمية"، مبينا أن الهدف من الزيارة يكمن في إيصال صوت العراق للدول المجاورة وبحث خطر "الإرهاب" على دول المنطقة، مشيرا إلى أن العبادي سيزور تركيا قريبا.

المصدر : وكالات