قتل الجيش المصري السبت ستة ممن وصفهم بـ"المسلحين" خلال حملة دهم واسعة بشمال سيناء، بدأت منذ مقتل ثلاثين من جنوده في هجوم "كرم القواديس"، الذي تبنته جماعة "أنصار بيت المقدس" منتصف الشهر الماضي.

وفي إطار هذه الحملة، أقرت القيادة المصرية منطقة عازلة على الشريط الحدودي مع قطاع غزة بعمق يفترض أن يبلغ بضعة كيلومترات في بعض النقاط، وتشمل الخطة هدم مئات المنازل.

وكانت مصادر قبلية بشمال سيناء ذكرت أن الجيش المصري قصف منازل يوم الثلاثاء ضمن عملياته العسكرية المستمرة منذ أسابيع بالمنطقة، واعتقل عشرات خلال يومين، في حين تفقد وزيرا الدفاع والداخلية القوات المنتشرة هناك.

وكان الجيش المصري نفذ الأسبوع الماضي عملية عسكرية في قرية "المقاطعة" (جنوبي مدينة الشيخ زويد) مدعوما بمروحيات الأباتشي وقصف بالمدفعية 23 منزلا، وقام بتجريف بعض الأراضي وحقول زيتون بالمنطقة، كما قامت قوات مشتركة من الجيش والشرطة بمداهمة منازل بقرى مركز بئر العبد.

المصدر : الجزيرة