وقع أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني والرئيس التركي رجب طيب أردوغان  الجمعة في أنقرة إعلانا سياسيا مشتركا بشأن تأسيس مجلس التعاون الإستراتيجي التركي القطري الرفيع المستوى، والهدف منه الارتقاء بالعلاقات الثنائية.

وتم توقيع الإعلان من قبل الشيخ تميم وأردوغان في قصر الرئاسة بأنقرة إثر محادثات ثنائية موسعة، وذلك بمناسبة زيارة أمير قطر الرسمية لتركيا.

وقالت وكالة الأنباء القطرية إن الأمير تميم والرئيس التركي ناقشا في جلسة محادثات عقدت صباح الجمعة في القصر الرئاسي آخر تطورات الأوضاع الراهنة في المنطقة، إضافة إلى تبادل وجهات النظر حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية.

وقبل ذلك استقبل الرئيس التركي أمير دولة قطر بمراسم رسمية بالقصر الرئاسي. وقال مراسل الجزيرة في أنقرة المعتز بالله حسن إن الإعلان السياسي الذي وُقع اليوم توقعه تركيا مع الدول التي تربطها بها علاقات وطيدة، مشيرا إلى تقارب مواقف البلدين من القضايا الإقليمية والدولية.

وأشار في هذا السياق إلى التنسيق التركي القطري بشأن المصالحة الفلسطينية، والملف الإيراني. كما أشار إلى التعاون بين البلدين في مجالات الطاقة والاستثمار، والذي يشمل شراء تركيا الغاز القطري، واستثمار قطر في مشاريع بتركيا.

ونقل عن مصادر تركية أن قطر قد تدخل في مشاريع كبيرة بتركيا، من بينها مشروع طريق بين إسطنبول وأنقرة ستخفض مدة السفر بين المدينتين ساعة وعشر دقائق.

كما أن الجانب القطري مهتم بالاستثمار في مشروع "أفيشن بستان" المقدرة قيمته بحوالي 12 مليار دولار، وقد بلغت المفاوضات حول هذا المشروع مرحلتها الأخيرة.

يشار إلى أنه تم في سبتمبر/أيلول الماضي التوقيع على اتفاقية بين البلدين تقضي باستيراد 1.2 مليار متر مكعب من الغاز المسال القطري في تسع دفعات لشتاءي 2014 و2015.

المصدر : وكالة الأنباء القطرية (قنا),الجزيرة