قالت مصادر للجزيرة إن قوات البشمركة التابعة لإقليم كردستان العراق شنت هجوما كبيرا، مدعوما بغطاء جوي من طائرات التحالف الدولي على مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية في جنوب ناحية زمار (55 كلم شمال غرب الموصل بمحافظة نينوى شمالي العراق) وباتجاه سنجار المجاورة.

وأضافت المصادر أن القوات الكردية تمكنت من استعادة تسع قرى، تابعة لناحية "سنون" في محافظة نينوى، بعد أن كانت تحت سيطرة تنظيم الدولة.

وأضافت أن قوات البشمركة هاجمت التنظيم من ثلاثة محاور، حيث تمكنت خلالها من السيطرة على الطريق الرئيسي بين سنجار وسنون وقضاء تلعفر في محافظة نينوى.

كما قال مسؤولو أمن في إقليم كردستان العراق إن هناك أدلة على أن الكثيرين من مقاتلي تنظيم الدولة تركوا أسلحتهم وفروا من المنطقة.

وأضاف ضابط أمن كردي أن قوات البشمركة بتقدمها اليوم تمكنت من قطع خط إمداد رئيسي لتنظيم الدولة يصل بين شمال العراق وسوريا.

وإذا نجحت قوات البشمركة في استعادة السيطرة على سنجار سيتيح ذلك ممرا إلى جبل سنجار حيث يسيطر تنظيم الدولة عليه منذ أغسطس/آب الماضي.

من ناحية أخرى قررت الحكومة الألمانية الأربعاء إرسال نحو مائة عسكري إلى إقليم كردستان العراق، لتدريب قوات البشمركة.

وأفاد وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير -في مؤتمر صحفي عقده عقب اجتماع مجلس الوزراء- بأن مهام العسكريين الذين سيتم إرسالهم ليست قتالية بل ستقتصر على تدريب القوات العراقية.

المصدر : الجزيرة + وكالات