كمال شيخو-عين العرب

قال السكرتير العام لحزب الوحدة الديمقراطي الكردي (يكيتي) في سوريا محيي الدين شيخ آلي إنه تم التوصل إلى تشكيل مرجعية سياسية كردية تتولى رسم السياسات وصياغة المواقف المتعلقة بأكراد سوريا، وذلك خلال زيارته إلى إقليم كردستان العراق.

وأضاف شيخ آلي في حوار مع الجزيرة نت أن الاتفاق جرى بعد التشاور مع رئاسة الإقليم وحزب العمال الكردستاني المحظور في تركيا، مشيرا إلى أن الاتفاق يتضمن الدخول في شراكة ميدانية في مناطق الجزيرة، وعفرين، وعين العرب (كوباني) والعمل على تطويرها.

وأكد أن القواسم المشتركة التي تجمع القوى والفصائل الكردية هي "وجوب العمل سويا للتصدي لتنظيم الدولة الإسلامية، وفتح صفحة جديدة مع بغداد، وتعزيز وحدة الصف وتضافر الجهود، لمواجهة طبيعة المرحلة التي تمرّ بها المنطقة، واحترام خصوصية واقع الأكراد السوريين".

واعتبر شيخ آلي أن أكراد سوريا في عين العرب وغيرها "في موقع الدفاع عن النفس أمس واليوم وغدا، فهم لم يهاجموا أحدا"، بينما اعتبر أن تنظيم الدولة "قوة احتلالية تريد السيطرة على أكبر مساحة من الأراضي وإعلان دولتها عبر الغزو والنهب والقتل العام والسيطرة على موارد البترول والمناطق الحدودية".

وانتقد المسؤول الكردي موقف الحكومة التركية من الأزمة السورية وقال إن "نقرة تسرّعت في عدة أمور منذ بداية الانتفاضة السورية،ودفعت المعارضة السورية إلى خيارات انتحارية لا رجعة فيها".
 
وحول رؤيته للأوضاع في سوريا بعد مرور نحو أربع سنوات، قال شيخ آلي إن "سوريا تعيش كارثة إنسانية، وهناك معطيات وعوامل تهيئ لحرب طويلة الأمد تنذر بانهيار كلي لمؤسسات الدولة والمجتمع، واستمرار المعاناة إلى أمد غير منظور، والتحول إلى دولة فاشلة على كافة الأصعدة".

المصدر : الجزيرة