قال أبو عبيدة الناطق باسم كتائب الشهيد عز الدين القسام الذراع العسكرية لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إن موعد الإفراج عن الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال مسألة وقت وسيكون قريبا.

وشدد في بيان ألقاه في مهرجان تخلله عرض عسكري ضخم في قطاع غزة بمناسبة الذكرى الـ27 لانطلاقة حماس أن إعادة اعتقال عشرات الأسرى المحررين "ستجعل العدو يندم"، مؤكدا أن قرار الكنيست الإسرائيلي بعدم إطلاق أسرى فلسطينيين من خلال صفقات التبادل "لا يساوي الحبر الذي كتب به".

وحذر أبو عبيدة مما سماه "لحظة الانفجار التي عود شعبنا عدوه أنها لن تكون في صالحه"، في حال لم تتم إعادة إعمار كل قطاع غزة.

ووجهت كتائب القسام شكرها لكل من ساهموا في دعم المقاومة بفلسطين، وفي مقدمتهم دولة قطر وتركيا وإيران.

الآلاف من عناصر القسام شاركوا بالعرض العسكري (غيتي)

عرض عسكري
وشارك الآلاف من عناصر القسام في العرض العسكري الذي انطلق من أمام ميناء غزة، وجاب الشوارع الرئيسية حتى شارع الجلاء وسط المدينة حيث منصة الحفل، وشارك في الحفل قادة حماس ومنهم إسماعيل هنية وموسى أبو مرزوق نائبا رئيس المكتب السياسي للحركة.

وخلال العرض مرت عربة تحمل صاروخا كتب عليه "قسام"، وشاحنة عسكرية كانت تحمل طائرة استطلاع بدون طيار، والتي أطلقت عليها القسام اسم "أبابيل"، وأعلنت أنها من تصنيعها واستخدمتها في مهام عسكرية، كما حلقت لأول مرة طائرة "أبابيل" أخرى في سماء الحفل.

وحرصت كتائب القسام خلال العرض أيضا على إبراز أنواع مختلفة من الأسلحة والصواريخ والمدرعات ووحدات الكوماندوز البحري بتجهيزاتهم الكاملة، إضافة إلى أسلحة القنص وراجمات الصواريخ.

المصدر : الجزيرة + وكالات