تواصلت المظاهرات الليلية في القاهرة وعدد من المحافظات المصرية رفضا للانقلاب العسكري، وذلك ضمن فعاليات جمعة "معا سنكمل ثورتنا" التي دعا إليها التحالف الوطني لدعم الشرعية للمطالبة بالقصاص من قتلة المتظاهرين والمطالبة بالإفراج عن المعتقلين وإنهاء الانقلاب.

فقد نظم التحالف الوطني لدعم الشرعية أكثر من سبع مسيرات في الإسكندرية، وطالب المتظاهرون بمحاكمة قادة الانقلاب العسكري وبالقصاص من قتلة المتظاهرين والإفراج عن المعتقلين.

وفي بني سويف خرجت مظاهرات ليلية ردد المشاركون فيها هتافات ضد نظام الحكم العسكري. وطالب المتظاهرون بعودة الحكم الشرعي إلى مصر، في إشارة إلى حكم الرئيس المنتخب محمد مرسي الذي أطاح به الجيش، كما طالبوا بتوفير الأمن والغذاء والكهرباء.

وتشن السلطات المصرية حملة عنيفة على معارضي الانقلاب وجماعة الإخوان المسلمين منذ عزل محمد مرسي في 3 يوليو/تموز 2013 من قبل الجيش بقيادة عبد الفتاح السيسي الذي يرأس البلاد حاليا.

وترفض الجماعة عزل مرسي وتعتبره "انقلابا"، وتنظم مظاهرات شبه يومية للمطالبة بإعادته والإفراج عن المعتقلين الذين ألقي القبض عليهم منذ الانقلاب.

وأحالت السلطات العديد من قيادات جماعة الإخوان -وبينهم مرسي- للمحاكمة بتهم تشمل التحريض على الإرهاب والعنف، في حين تؤكد الجماعة على "سلمية" تحركاتها.

المصدر : الجزيرة