قال مراسل الجزيرة في صنعاء إن أربعة قتلى من رجال القبائل سقطوا اليوم الأربعاء برصاص الحوثيين في اشتباكات بأرحب شمال العاصمة اليمنية، في حين قُتل شخص وأصيب اثنان آخران من الحوثيين في اشتباكات مع مسلحين قبليين بمحافظة البيضاء وسط البلاد.

وقال المراسل إن اشتباكات دارت بين مسلحين من القبائل ومسلحين من جماعة الحوثي في أرحب شمال صنعاء وأدت إلى مقتل أربعة من رجال القبائل في المنطقة.

من جهة أخرى، انفجرت عبوة ناسفة صباح الأربعاء مستهدفة منزل أحمد السوسوة المنتمي لجماعة الحوثيين في سوق شعبي بمدينة ذمار دون وقوع ضحايا، وأشار الشهود إلى أن الانفجار أحدث أضرارا مادية بالمنزل ومنازل أخرى مجاورة.

وكانت الاشتباكات المسلحة بين جماعة الحوثي ومسلحين قبليين في محافظة البيضاء وسط اليمن، قد أسفرت أمس الثلاثاء عن مقتل شخص وإصابة اثنين آخرين من الحوثيين بحسب مصدر قبلي.

واتهم المصدر الحوثيين باعتقال 35 شخصا من أبناء القرية في حملة مداهمات قبل خمسة أيام على خلفية تعرض سياراتهم الدورية للتفجير بعبوات ناسفة أعلن تنظيم القاعدة في شبه جزيرة العرب مسؤوليته عنها.

مسلحون حوثيون خلال تحركهم في العاصمة صنعاء (رويترز-أرشيف)

محاولة اقتحام
وفي صنعاء، قال مصدر عسكري يمني إن مسلحين من جماعة الحوثي حاولوا للمرة الثانية مساء الثلاثاء اقتحام أحد معسكرات الجيش جنوب غربي العاصمة، دون أن يتمكنوا من ذلك.

وأوضح المصدر أن عددا من المسلحين قدموا على متن سيارتين إلى بوابة معسكر مجموعة الصواريخ في منطقة "فج عطان" جنوب غرب صنعاء للمرة الثانية أمس الثلاثاء، في محاولة لاقتحامه بعد فشل محاولتهم الأولى.

ومنذ سيطرتهم على صنعاء في 21 سبتمبر/أيلول الماضي، أحكم الحوثيون قبضتهم على معسكرات الجيش والأمن ومؤسسات الدولة المدنية الأخرى، قبل أن يتوسعوا إلى عدة مدن وسط وغرب البلاد.

ووقعت العديد من الهجمات على نقاط تفتيش ومنازل تابعة لمسلحي الجماعة في عدد من المناطق التي سيطروا عليها في صنعاء ومدن أخرى، ويتهم الحوثيون ما يسمونها "جماعات إرهابية" بالوقوف وراء تلك الهجمات، في إشارة إلى تنظيم القاعدة.

المصدر : الجزيرة