قال مراسل الجزيرة إن اشتباكات عنيفة بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة وقذائف الهاون اندلعت وسط  بنغازي وما جاورها، وأوضح أن عددا من القتلى والجرحى سقطوا في المواجهات التي دارت بين القوات الموالية للواء المتقاعد خليفة حفتر ومسلحي مجلس ثوار بنغازي.

وقال المراسل إن المواجهات أسفرت عن مقتل خمسة جنود وجرح 28 في صفوف قوات حفتر, وسقط قتيلان وسبعة جرحى في صفوف الثوار.

وأشار إلى أن المواجهات متواصلة منذ يوم أمس وأن قوات مجلس الثوار ما زالت تبسط سيطرتها على أحياء الصابري ووسط المدينة والليثي، وهي أحياء ومناطق تحاول القوات التابعة للواء المتقاعد دخولها للسيطرة عليها منذ أكثر من أسبوعين.

وتدور معارك طاحنة تستخدم فيها مختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة خصوصا على المحور الجنوبي الشرقي للمدينة والمحور الغربي إضافة إلى وسط بنغازي.

ويشن سلاح الجو الموالي لقوات اللواء حفتر عدة غارات جوية في مناطق يقول إن مناوئيه يتحصنون بها داخل مدينة بنغازي.

وشنت القوات الموالية لحفتر في 15 أكتوبر/تشرين الأول هجوما ثانيا لاستعادة المدينة، ومنذ ذلك التاريخ قتل ثلاثمائة على الأقل في معارك وأعمال عنف متفرقة معظمهم من العسكريين.

وكان مراسل الجزيرة في ليبيا قد نقل عن ناطق باسم القوة الوطنية المتحركة أن قوات فجر ليبيا سيطرت بالكامل على كثير من المناطق في محيط مدينة كِكْلة بالجبل الغربي، التي تقع على بعد 150 كيلومترا جنوب غرب العاصمة طرابلس.

وتمكنت قوات فجر ليبيا من فتح ممر آمن، وأجْلت عدداً من الجرحى إلى خارج المدينة، ونقلت تعزيزات عسكرية ومواد إغاثة ومستلزمات طبية إلى داخل المدينة بعد أن رفعت عنها حصارا استمر نحو شهر.

المصدر : الجزيرة + وكالات