أعلنت جماعة أنصار بيت المقدس التي تنشط في محافظة شمال سيناء المصرية في بيان، مبايعتها لتنظيم الدولة الإسلامية. وحثت الجماعة غيرها من المسلمين في مصر وغزة وليبيا وسائر بلاد المغرب والمشرق، على مبايعة التنظيم.

وقالت الجماعة في البيان الذي نشر على الإنترنت "نحن اليوم وبعد أن توكلنا على الله تعالى واستخرناه، قررنا مبايعة أمير المؤمنين أبي بكر القرشي الحسيني البغدادي خليفة للمسلمين عامة في العراق والشام وفي سائر بلاد المسلمين".

وحثت الجماعة غيرها في أرض الكنانة (مصر) وغزة وليبيا وسائر بلاد المغرب والمشرق أن ينحو نحوها ويبايعوا البغدادي أميرا للمؤمنين، بهدف توحيد المسلمين ورفع راية التوحيد فوق أرجاء المعمورة.

تجدر الإشارة إلى أن جماعة أنصار بيت المقدس تشن منذ عدة سنوات حملة ضد الحكومة المصرية أودت بحياة العشرات من قوات الأمن في شبه جزيرة سيناء وخارجها. وقالت السلطات المصرية إن الجيش والشرطة اللذين يشنان حملة على الجماعة، قتلا العشرات من أعضائها.

وكانت مصادر أمنية مصرية قالت قبل أسابيع إن جماعة أنصار بيت المقدس أقامت صلات مع تنظيم الدولة الإسلامية.

المصدر : رويترز