يواجه السكان في الغوطة الشرقية بريف دمشق نقصا كبيرا في الطواقم الطبية وخدمات العلاج، بسبب القصف والحصار من جانب قوات النظام.

وحيال هذا الواقع، قرر ما يعرف "اتحاد الأطباء الأحرار" افتتاح معهد تدريب، لإعداد طواقم مؤهلة تملأ الفراغ وتقدمُ ما يمكن من الرعاية الصحية لمن يحتاجها.

المعهد يسعى لتخريج كوادر طبية مؤهلة للعمل على الميدان ويتيح الفرصة للشباب ليكملوا تعليمهم، إذ يدرسون فيه لمدة عامين ويتلقون تدريبا عمليا في المشافي الميدانية.

المصدر : الجزيرة