أعلنت فصائل سورية معارضة سيطرتها على منطقة المعامل في محيط مدينة حلب شمالي سوريا, في حين سُجلت اشتباكات بأطراف دمشق وفي ريف اللاذقية وفقا لناشطين.

وأعلنت الفصائل التي تضم جبهة النصرة والجبهة الإسلامية وفصائل أخرى ضمن جبهة "أنصار الدين" سيطرتها على منطقة المعامل في محيط مخيم حندرات شمالي مدينة حلب بعد معارك استغرقت أياما.

وتكمن أهمية منطقة المعامل في أنها تشرف على المخيم الذي يسعى الجيش السوري جاهدا للسيطرة عليه لمحاصرة مدينة حلب.

يشار إلى أن جبهة النصرة والفصائل الأخرى تخوض بصورة متزامنة معارك في محيط قرية سيفات القريبة من حندرات.

وكانت القوات السورية قد سيطرت قبل أسابيع على أجزاء من حندرات وسيفات ضمن عملية عسكرية الهدف منها تطويق مدينة حلب من الشمال, بالتوازي مع محاصرة الأحياء الشرقية الخاضعة للمعارضة.

وفي ريف حلب أيضا, تواصل جبهة النصرة وفصائل أخرى هجوما على بلدتي "نبّل" و"الزهراء" اللتين تقطنهما أغلبية من الشيعة, وهما مواليتان للنظام. وقال ناشطون إن قتلى سقطوا في الاشتباكات التي جرت بالقرب من البلدتين المحاصرتين تقريبا منذ أشهر طويلة.

من جهتها قالت وكالة الأنباء السورية إن الجيش قضى على "أعداد كبيرة" ممن وصفتهم بالإرهابيين في محيط نبل والزهراء. وأضافت أن مسلحين آخرين قتلوا في عمليات منفصلة للجيش في مناطق بحلب وريفها بينها حلب القديمة, وقاضي عسكر ومعارة الأرتيق وحيان.

وتحدثت الوكالة أيضا عن إحباط القوات السورية اليوم الأربعاء تسلل مسلحين من حي الوعر المحاصر في حمص (وسط سوريا) باتجاه "جسر الخراب" بحمص, وقتلت عددا منهم. ووفقا لناشطين فإن القوات السورية قصفت اليوم مجددا مناطق بحمص وريفها بينها تلبيسة.

المعارضة السورية تحاول منذ أشهر صد حملة عسكرية واسعة على حي جوبر بدمشق

قتال بجوبر
وأشار ناشطون إلى تجدد القتال اليوم في حي جوبر شرقي دمشق, الذي يتعرض منذ يوليو/تموز الماضي لحملة عسكرية واسعة.

وقالت المعارضة إنها صدت مؤخرا هجمات للقوات النظامية, في حين أفادت الوكالة السورية بأن الجيش يسيطر على نصف الحي.

وتدور اشتباكات ببلدات في الغوطة الشرقية بريف دمشق وسط قصف جوي مستمر جوا وبرا. وكانت جبهة النصرة قد قالت إنها قتلت وجرحت عددا من مقاتلي حزب الله في اشتباكات عنيفة تدور منذ ثلاثة أيام في محيط بلدة فليطة السورية قرب الحدود مع لبنان.

وقالت شبكة شام إن ستة من عناصر حزب الله قتلوا في الاشتباكات الأخيرة, مشيرة إلى سيطرة المعارضة على خمس نقاط عسكرية في مسرح المواجهات. وأظهرت لقطات مصورة حصلت عليها قناة الجزيرة جانبا من الاشتباكات.

وقالت شبكة شام إن الجبهة والفصائل التي تشاركها المعارك سيطرت على خمس نقاط في هذه الجبهة.

من جانبها ذكرت وكالة مسار برس أن اشتباكات تدور بين فصائل المعارضة وما يسمى جيش الدفاع الوطني -وهي مليشيا تساند القوات النظامية السورية- في محور نبع المر بجبل التركمان بريف اللاذقية.

واستخدمت المعارضة صواريخ حرارية ومدافع خلال الاشتباكات الجارية في نبع المر بريف اللاذقية حسب ما أظهرت صور مختلفة.

المصدر : الجزيرة + وكالات