استولت جماعة الحوثي على منزل الشيخ الراحل عبد الله الأحمر الزعيم التاريخي لقبيلة حاشد إثر معارك سقط فيها عدد من القتلى, كما عزلت الجماعة محافظ عمران واستبدلت منه آخر من أعضاء المجلس المحلي للمحافظة.

وقالت مصادر في الجماعة إن المسلحين الحوثيين تمكنوا من السيطرة على منزل الشيخ عبد الله الأحمر بمنطقة الحصبة شمال العاصمة صنعاء بعد مواجهات مع المسلحين المدافعين عن بيت آل الأحمر أسفرت عن سقوط ثمانية قتلى.

وقال مراسل الجزيرة إن ثمانية أشخاص قتلوا بينهم ستة من حراس الشيخ "سام يحيى الأحمر" -المسؤول عن المربع الأمني لآل الأحمر- واثنان من المسلحين الحوثيين, وأصيب 11 آخرون جراء اشتباكات وقعت فجر اليوم الثلاثاء بين الجانبين.

وتعد أسرة الأحمر من الأسر الأكثر نفوذا في اليمن، فزعيمها الراحل عبد الله الأحمر كان رئيسا للبرلمان اليمني, ويتولى صادق الأحمر حاليا زعامة قبيلة حاشد، بينما يعتبر أخوه حميد الأحمر أحد أبرز زعماء حزب التجمع اليمني للإصلاح.

وفي جنوب صنعاء قتل مسلحان عندما هاجم مسلحون يعتقد أنهم من تنظيم القاعدة نقطة تفتيش أقامها الحوثيون في منطقة شميلة جنوبي العاصمة.

عزل محافظ
من جهة أخرى أكدت مصادر في المجلس المحلي بمحافظة عمران شمال صنعاء أن الحوثيين عزلوا محمد شملان محافظ عمران الذي عيّنه الرئيس عبد ربه منصور هادي, وعيّنوا بدلا منه فيصل جعمان عضو المجلس المحلي للمحافظة.

ورغم أن جماعة الحوثي وقعت اتفاق السلم والشراكة مع الرئيس هادي الذي يقضي بسحب مسلحيها من العاصمة، ما زال المسلحون ينتشرون فيها ويسيطرون على المؤسسات الرئيسية، كما أنهم يتمددون في عدة محافظات جنوب صنعاء.

المصدر : الجزيرة + وكالات