يعقد وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي اجتماعا اليوم الثلاثاء في الدوحة للتحضير للقمة الـ35 لقادة دول المجلس التي تستضيفها قطر في 9 ديسمبر/كانون الأول القادم.

وكشف مصدر عسكري خليجي أن القمة المرتقبة ستشهد الإعلان عن إنشاء القيادة العسكرية الخليجية الموحدة، وسيكون مقرها العام في السعودية.

وأوضح المصدر في تصريح صحفي أن اللجان الخليجية العاملة على استكمال قرار القمة الخليجية الماضية في الكويت إنشاء القيادة العسكرية الموحدة أنهت أعمالها، ومن المتوقع الإعلان عن تلك القيادة خلال قمة الدوحة المقبلة.

وأكد أن التعاون العسكري بين دول مجلس التعاون يسير على ما يرام، ولا توجد عقبات في طريق إطلاق القيادة الموحدة.

وأشار المصدر إلى أن القيادة العسكرية الجديدة يمكن أن تتولى مهام التنسيق بين الدول الخليجية والتحالف الدولي لمكافحة الإرهاب الذي يضم أكثر من أربعين دولة، ويشن هجمات جوية ضد التنظيمات المتطرفة في العراق وسوريا، ومنها تنظيم الدولة الإسلامية وجبهة النصرة.

وكان قادة المجلس قد اتفقوا الأسبوع الماضي في العاصمة السعودية الرياض على عقد قمة الدوحة في موعدها.

وخلال لقائهم بالرياض في قمة تشاورية استثنائية اتفق قادة دول المجلس على عودة سفراء السعودية والإمارات والبحرين إلى الدوحة بعد أن كانت الدول الثلاث قد أعلنت في مارس/آذار الماضي سحب سفرائها منها.

وقال بيان مشترك صدر عقب القمة التشاورية إن اتفاق الرياض على عودة سفراء الدول الثلاث إلى الدوحة يبشر بفتح صفحة جديدة في العلاقات بين دول مجلس التعاون الخليجي.

المصدر : الجزيرة + وكالات