قالت جماعة أنصار الشريعة المرتبطة بـتنظيم القاعدة في جزيرة العرب إنها قتلت 11 مسلحا من جماعة الحوثي خلال عمليتين منفصلتين في منطقة رداع التابعة لمحافظة البيضاء بوسط اليمن.

وأضافت الجماعة في تغريدات على موقعها على شبكة "تويتر" إن العملية الأولى استهدفت دورية لمسلحين حوثيين بعبوة ناسفة في منطقة مكيريب في قيفة رداع، وقتل خلالها سبعة مسلحين حوثيين.

أما العملية الثانية، فقتل خلالها أربعة من جماعة الحوثي عندما شن مقاتلو أنصار الشريعة هجوما بقذائف "آر بي جي" على منزل تستغله جماعة الحوثي في رداع.

ولم يتسن تأكيد الهجوم أو نفيه من جماعة الحوثي التي دأبت عادة على عدم الحديث عن الضحايا من مقاتليها الذين يسقطون خلال عملياتها العسكرية.

وتشهد منطقة رداع بمحافظة البيضاء وسط اليمن منذ أكثر من شهر مواجهات بين تنظيم القاعدة وجماعة الحوثي، تمكن خلالها الحوثيون من السيطرة على معقل القاعدة الرئيسي بمنطقة "المناسح".

ورغم أن جماعة الحوثي وقعت اتفاق السلم والشراكة مع الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، يقضي بسحب مسلحيها من العاصمة، ما زال المسلحون ينتشرون فيها ويسيطرون على المؤسسات الرئيسية، كما أنهم يتمددون في عدة محافظات جنوب صنعاء.

المصدر : وكالة الأناضول