قتلى لقوات النظام بمعارك في ريف دمشق
آخر تحديث: 2014/11/23 الساعة 09:19 (مكة المكرمة) الموافق 1436/2/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/11/23 الساعة 09:19 (مكة المكرمة) الموافق 1436/2/1 هـ

قتلى لقوات النظام بمعارك في ريف دمشق

قال ناشطون سوريون إن عددا من قوات النظام قتلوا في المعارك مع كتائب المعارضة في مختلف أنحاء سوريا، وخاصة في دمشق وريفها حيث تمكنت المعارضة المسلحة من صد هجوم للنظام على حي جوبر.

فقد ذكرت سوريا مباشر الموالية للمعارضة أن 16 قتيلاً على الأقل سقطوا من جيش النظام خلال الاشتباكات في بلدة زبدين بريف دمشق.

من جهتها تحدثت وكالة سمارت عن قتل عدد من عناصر قوات النظام في اشتباكات مع الجيش الحر بحي جوبر في مدينة دمشق، وذلك خلال محاولة قوات النظام التسلل إلى الحي من جهة المتحلق الجنوبي، مما أوقع قتلى بصفوفها.

وقد تعرض الحي لقصف بقذائف الدبابات المتمركزة عند الحواجز القريبة، مما خلّف أضراراً مادية. ووصفت مصادر في المعارضة هذا الهجوم بالأعنف على الحي، وقالت إن النظام استخدم فيه المدفعية وغازات سامة. 

وأدت اشتباكات أخرى وقعت بمحيط حقل الشاعر بريف حمص الشرقي، إلى مقتل أربعة من عناصر النظام، وفق مسار برس.

وفي ريف حماة، قتل عنصر من قوات النظام بانفجار عبوة ناسفة استهدفت آلية عسكرية في قرية الجاجبة.

video

تطورات أخرى
وعلى صعيد آخر استولت وحدات حماية الشعب الكردية على أراض زراعية في مرتفعات تابعة لمدينة "دارة عزة" في ريف حلب. 

وقد أعقب ذلك توترٌ بين المعارضة السورية المسلحة ووحدات الحماية الكردية التي بررت استيلاءها على تلك الأراضي بخشيتها من سيطرة تنظيم الدولة على ريف حلب الغربي. 

وفي مدينة حلب ذكرت وكالة سمارت أن مروحيات النظام ألقت برميلين متفجرين بالقرب من دوار الجندول، ولم تتحدث عن إصابات. 

وفي جنوبي البلاد تصدى الجيش الحر أمس السبت لقوات النظام التي حاولت استعادة السيطرة على المناطق التي خسرتها في محيط تل عريد وبلدة دير العدس بريف درعا الشمالي، ما أسفر عن مقتل ثلاثة عناصر من قوات النظام. 

وفي مدينة درعا جرت اشتباكات بالأسلحة الثقيلة على أطراف حي المخيم مما أسفر عن مقتل عنصرين من قوات النظام، وفق الهيئة السورية للإعلام.  

أما في وسط البلاد فقد ذكرت مسار برس أن كتائب المعارضة قنصت عددا من قوات النظام خلال اشتباكات على الجهة الجنوبية لمدينة تلبيسة بريف حمص.

المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية:

التعليقات