توعد القائد العسكري لتنظيم القاعدة في اليمن قاسم الريمي بتوجيه ضربة قاصمة لمسلحي جماعة الحوثي التي وسعت نطاق نفوذها في البلاد، وجاء التهديد في رسالة مسجلة بثتها مواقع جهادية على الإنترنت الجمعة.

وقال القائد العسكري لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب موجها حديثه للحوثيين "عليكم أن تستعدوا لأهوال تشيب لها رؤوس الولدان.. ما حدث لكم في صنعاء وتعز ما هي إلا المبارزة التي تسبق القتال.. ستدفعون ثمنا غاليا، أتظنون أن جرائمكم ستمر دون حساب وعقاب، أنتم هدفنا اليوم، وخروجك من سراديقك هو خير عون لنا عليك".

واتهم الريمي الحوثيين بأنهم "البندقية المستأجرة الجديدة لأعداء الإسلام". وقال "عليكم أن تعلموا أن مساجد المسلمين التي فجرتموها وفجرتم بيوتهم ومدارسهم لن تمر مرور الكرام، وستدفعون ثمنها غاليا". 

ونفذت القاعدة في الأسابيع الأخيرة عدة هجمات استهدفت الحوثيين، أوقع أحدها نحو خمسين قتيلا في التاسع من الشهر الماضي في صنعاء.

كما هدد التنظيم في 24 سبتمبر/أيلول الحوثيين بحرب شاملة، بعد ثلاثة أيام من دخولهم إلى العاصمة صنعاء وسيطرتهم على مرافق الدولة.

واستهدفت عشرات الهجمات الحوثيين منذ ذلك الحين في المناطق التي يتمركزون فيها جنوب العاصمة، في حين كانوا في السابق يتمركزون في صعدة شمالي البلاد. 

وأصبحت جماعة الحوثي القوة السياسية الرئيسية في اليمن منذ سيطرتها على صنعاء ثم تقدمت إلى محافظة البيضاء، حيث طرد مقاتلون حوثيون تدعمهم قوات حكومية أنصارَ الشريعة من أحد معاقلهم الأخيرة في وسط اليمن الأسبوع الماضي.

المصدر : وكالات