أغلق الجيش الإسرائيلي معبري إيريز (بيت حانون) وكرم أبو سالم اللذين يربطان قطاع غزة بإسرائيل ابتداء من اليوم الأحد وحتى إشعار آخر بدعوى إطلاق صاروخ من القطاع مساء الجمعة.

وقال منير الغلبان مدير الجانب الفلسطيني من معبر كرم أبو سالم الذي يعتبر المنفذ التجاري الوحيد لقطاع غزة أمس السبت إن السلطات الإسرائيلية أبلغت الجانب الفلسطيني بإغلاق المعبر دون ذكر أي أسباب, ودون تحديد مدة الإغلاق.

كما أكد الغلبان أن إسرائيل ستغلق كذلك معبر إيريز (بيت حانون) الخاص بتنقل الأفراد من قطاع غزة إلى الضفة الغربية باستثناء الحالات الإنسانية الطارئة.

ويعتبر المعبران حاليا نقطتي الربط الوحيدتين لقطاع غزة بإسرائيل، ويختص معبر إيريز (بيت حانون) شمالي القطاع غزة بتنقل الأفراد من غزة إلى الضفة، بينما يعتبر معبر كرم أبو سالم أقصى جنوب القطاع غزة المعبر التجاري الوحيد الذي أبقت عليه إسرائيل بعد إغلاقها أربعة معابر تجارية في عام 2007 عقب سيطرة حركة حماس على القطاع.

استنكار
وقد استنكر جمال الخضري النائب المستقل بالمجلس التشريعي الفلسطيني ورئيس اللجنة الشعبية لرفع الحصار عن غزة  قرار إسرائيل إغلاق المعبرين, واعتبر ذلك عقوبة جماعية لسكان قطاع غزة الذين يقارب عددهم المليونين.

وأضاف الخضري أن هذه المعابر هي "إنسانية" ويجب ألا تغلق تحت أي مبرر أو ذريعة, وناشدت اللجنة الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي الضغط على إسرائيل من أجل فتح المعابر.

وبإغلاق معبري كرم أبو سالم وإيريز تصبح جميع معابر قطاع غزة مغلقة، حيث تغلق السلطات المصرية معبر رفح  لليوم الثامن على التوالي, وتواصل عمليات إخلاء منازل أهالي رفح المصرية بغية إقامة شريط حدودي بين مصر وقطاع غزة.

المصدر : وكالات