ذكر ناشطون سوريون أن كتائب المعارضة سيطرت على حاجزين بريف حمص، فيما اتهم الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية قوات النظام بقتل عشرين طفلا في غارة شنها الخميس على مدرسة ابتدائية بريف الحسكة.

وقالت شبكة مسار برس إن كتائب المعارضة سيطرت على حاجزي البرج ومشتل قصر في محيط بلدة القريتين بريف حمص الشرقي بعد اشتباكات مع قوات النظام.

كما تمكن تنظيم الدولة الإسلامية من السيطرة على حاجزي قصر الحير والسيريتل بمحيط مطار تيفور العسكري في ريف حمص.

وتحدثت مسار برس عن اشتباكات دارت بين الطرفين في جبل شاعر، ما أجبر قوات النظام على الانسحاب من مواقعها، بالإضافة إلى تدمير عدد من الدبابات والآليات العسكرية لها.

وأضافت أن كتائب المعارضة سيطرت على سرية حرمون في بلدة الشيخ مسكين بريف درعا وقتلت تسعة من عناصر النظام.

video
مقتل أطفال
وفي ريف الحسكة شمالي البلاد، اتهمت المعارضة النظام بقصف مدرسة ابتدائية بقرية ليلان الواقعة قرب مدينة رأس العين مما أدى إلى مقتل عشرين طفلا.

وقال الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية في بيان إن النظام يستمر في قصف المناطق المأهولة بالسكان ضمن ما سماها سلسلة جرائمه ضد المدنيين السوريين، مخلفا فوضى عارمة، وفق تعبيره.

وفي ريف درعا أفادت سوريا مباشر بمقتل ثلاثة أشخاص من عائلة واحدة بينهم طفل من أهالي بلدة الحارة إثر استهداف قوات النظام سيارتهم بصاروخ حراري قرب إزرع بريف درعا.

واستهدفت قوات النظام بالمدفعية بلدتي الجيزة والمسيفرة في الريف ذاته، في حين عثر على ثلاث جثث مجهولة الهوية قال ناشطون إن القوات النظامية قتلتهم بين تلة حرفوش واللواء 112 ميكا في نوى بريف درعا.

video

غارات
وعلى صعيد آخر شن الطيران السوري غارتين جويتين على بلدة بيت سحم جنوب دمشق، ومثلهما على بلدة الرحيبة بريف العاصمة.

كما ألقت مروحيات الجيش ثلاثة براميل متفجرة على مخيم خان الشيح بريف دمشق، وفق ناشطين لم يتحدثوا عن خسائر بشرية.

وفي دير الزور، قالت مسار برس إن الطيران السوري شن ثلاث غارات على منطقة حويجة صكر بريف المدينة، في حين استهدفت غارة جوية منطقة الحاوي على أطراف مدينة موحسن بالريف الشرقي لدير الزور.

في المقابل بثت شبكة سوريا مباشر تسجيلا مصورا لتفجير أحد المباني التي يتمركز فيها جيش النظام في حي العامرية بمدينة حلب.

المصدر : الجزيرة