أفاد مراسل الجزيرة في لبنان بأن ثلاثة عسكريين أصيبوا بانفجار استهدف دورية للجيش في بلدة عرسال شمالي شرقي البلاد.

وقالت مواقع لبنانية على الإنترنت إن المقدم سعيد مشيمش والرقيب شهيب مسعود والجندي مازن نصر الدين أصيبوا في التفجير.

وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان أن الدورية استهدفت بعبوة ناسفة في منطقة وادي عطا في عرسال المحاذية للحدود السورية.

وقالت جبهة النصرة على موقع تويتر إنه تم رصد عنصرين من حزب الله اللبناني وهما يزرعان لغما في وادي عطا الليلة الماضية وانفجر اليوم بالجيش اللبناني.

من جهته قال مصدر لوكالة الأناضول -مفضلا عدم ذكر اسمه- إن "العبوة الناسفة انفجرت لدى مرور دورية الجيش على طريق في منطقة وادي عطا في محيط بلدة عرسال، مما أسفر عن إصابة جنديين وضابط بجروح طفيفة نقلوا على إثرها لمستشفى بعلبك لتلقي العلاج".

وكان الجيش اللبناني قد عزز انتشاره في عرسال ومحيطها منعا لتسلل مسلحين بعد المعارك العنيفة التي خاضها ضدهم في أغسطس/آب الماضي.

وأدت تلك المعارك -التي استمرت خمسة أيام- إلى مقتل ما لا يقل عن 17 من عناصر الجيش اللبناني وجرح 86.

وانتهت المعارك بانسحاب المسلحين خاطفين معهم عددا من العسكريين قام تنظيم الدولة الإسلامية وتنظيم جبهة النصرة بإعدام ثلاثة منهم.

المصدر : الجزيرة + وكالات