تفجيران خارج سفارتي مصر والإمارات بليبيا دون إصابات
آخر تحديث: 2014/11/13 الساعة 12:08 (مكة المكرمة) الموافق 1436/1/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/11/13 الساعة 12:08 (مكة المكرمة) الموافق 1436/1/21 هـ

تفجيران خارج سفارتي مصر والإمارات بليبيا دون إصابات

سفارة الإمارات بالعاصمة الليبية طرابلس تعرضت في يوليو/تموز من العام الماضي لهجوم بقذيفة صاروخية (رويترز)
سفارة الإمارات بالعاصمة الليبية طرابلس تعرضت في يوليو/تموز من العام الماضي لهجوم بقذيفة صاروخية (رويترز)

أفاد مراسل الجزيرة في ليبيا بأن التفجيرين اللذين وقعا صباح اليوم الخميس خارج سفارتي مصر والإمارات في العاصمة طرابلس لم يسفرا عن إصابات, في حين أشارت مصادر أمنية وشهود إلى أضرار مادية طفيفة في المبنيين.

وقال المراسل محمود عبد الواحد إن سيارة ملغمة انفجرت قرب مقر السفارة المصرية الذي يقع في طريق الشط وسط طرابلس, وتلاها انفجار سيارة ثانية خارج سفارة الإمارات في حي قرقارش شرقي العاصمة الليبية.

وأوضح المراسل أن السفارتين جرى إخلاؤهما منذ أشهر بسبب تأزم العلاقة بين ليبيا من جهة ومصر والإمارات من جهة أخرى. يشار إلى أن الدولتين دعمتا بقوة مجلس النواب المنحل مؤخرا بموجب حكم صادر عن الدائرة الدستورية في المحكمة العليا الليبية.

وأشار إلى أن سفارة الإمارات بطرابلس تعرضت العام الماضي لهجوم بقذيفة صاروخية, كما تعرضت القنصلية المصرية في بنغازي لهجمات عدة. وقال مراسل الجزيرة إنه لم تتبن أي جهة التفجيرين.

من جهته, قال مصدر أمني وشهود إن التفجيرين أصابا السفارتين بأضرار طفيفة, كما احترقت سيارات عدة أمام سفارة مصر جراء التفجير الذي وقع في السادسة صباحا بالتوقيت المحلي. ووفقا لشهود فإن السيارة التي انفجرت قرب سفارة الإمارات كانت متوقفة هناك منذ الليلة الماضية.

وقال مسؤول في وزارة الخارجية الليبية إن السلطات تحقق في التفجيرين, مضيفا أن رئيس الحكومة الإنقاذ الوطني عمر الحاسي سيكشف اليوم في بيان عن الجهات المتورطة فيهما.

وواجهت مصر والإمارات اتهامات من الثوار الليبيين بالتدخل عسكريا إلى جانب قوات مناهضة لهم في شرق البلاد وغربها, وشملت تلك الاتهامات شن غارات على مواقع لقوات "فجر ليبيا" بطرابلس في أغسطس/آب الماضي, مما أدى لمقتل ثلاثين من الثوار.

وحدث التفجيران وسط تقارير عن اعتزام مؤيدين للواء المتقاعد خليفة حفتر إثارة اضطرابات في طرابلس بعد غد السبت. وحذر المكتب الإعلامي لعملية فجر ليبيا من أن قوات الثوار ستتصدى بحزم لأي محاولة لإثارة الاضطرابات في العاصمة.

وكان أربعة من الجنود الموالين لحفتر قتلوا أمس في تفجير وُصف بالانتحاري استهدف مدخل قاعدة "الأبرق" الجوية قرب مدينة البيضاء شرقي بنغازي. كما انفجرت سيارة ملغمة في مدينة طبرق (أقصى شرقي ليبيا) مخلفة إصابات.

وتأتي التفجيرات في شرق ليبيا وغربها في وقت تتواصل الاشتباكات في مدينة بنغازي بين قوات حفتر -الذي يشن منذ مايو/أيار الماضي ما يسميها "عملية الكرامة"- وبين مجلس شورى ثوار المدينة.

كما يشتبك ثوار الغرب مع مجموعات موالية لحفتر في محيط مدينة ككلة بالجبل الغربي (جبل نفوسة) جنوب غربي طرابلس.

المصدر : وكالات,الجزيرة