أكدت مصادر إعلامية أن الخارجية الجزائرية استدعت السفير الإماراتي لديها لتقديم تفسيرات حول القرار التي اتخذته حكومة أبو ظبي، والذي يقضي بتجميد منح تأشيرة دخول إلى الإمارات للمواطنين الجزائريين دون سن الأربعين.

ونقلت صحيفة الشروق الجزائرية عن الناطق باسم الخارجية الجزائرية قوله إنه "تم استدعاء السفير الإماراتي بالجزائر من أجل تقديم تفسير حول تجميد منح التأشيرة للجزائريين". ولم يوضح الدبلوماسي تاريخ إجراء الاستدعاء، خاصة أن الصحيفة أكدت أن السفير الإماراتي متواجد في بلاده.

ولم يستبعد الناطق باسم الخارجية أن تتخذ بلاده إجراء مماثلا في حق مواطني دولة الإمارات إن استمرت في قرارها.

وقالت الصحيفة إنه تم تكليف السفير الجزائري في الإمارات بطلب توضيحات من الخارجية الإماراتية حول القرار المتخذ، ورجحت أن يكون القرار صادرا عن السلطات في الإمارات وليس من السفارة بالجزائر، خاصة أنه شمل مواطني مصر وتونس.

المصدر : الصحافة الجزائرية