أعلنت مصادر أمنية وطبية عراقية الاثنين مقتل أكثر من 50 عنصرا في صفوف تنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام جراء قصف للطيران الحربي الأميركي بمحافظتي الأنبار ونينوى العراقيتين.

في السياق أفادت القيادة المركزية للقوات الأميركية بأن مقاتلات حربية وطائرات بلا طيار شنت ثلاث غارات جوية جديدة على أهداف تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية في سوريا، بينما أعلنت وزارة الدفاع الفرنسية أن ثلاث طائرات من طراز "رافال" وصلت إلى قاعدة الظفرة الجوية في الإمارات لتعزيز القوات الفرنسية المشاركة في التحالف الدولي ضد التنظيم.

وقال قائد عمليات الأنبار رشيد فليح إن 30 عنصرا من تنظيم الدولة الإسلامية لقوا حتفهم جراء قصف للطيران الحربي الأميركي ومواجهات عنيفة على الأرض مع القوات الأمنية شرق الفلوجة غربي العراق.

وأوضح فليح أن الطائرات الأميركية وبالتنسيق مع قيادة الفرقة الأولى تمكنت من قصف مواقع يتمركز فيها عناصر التنظيم قرب جسر الرعود شرق ناحية الكرمة شمال محافظة الأنبار، مما أسفر عن مقتل 12 مقاتلا وتدمير مركبة تحمل أسلحة ثقيلة.

وأضاف المسؤول العسكري العراقي أن قوة من فرقة التدخل السريع الأولى مدعومة بإسناد كبير من طيران التحالف الدولي اشتبكت مع عناصر تنظيم الدولة الإسلامية في منطقة السجر شمال شرقي الفلوجة مما أدى إلى مقتل 18 مقاتلا آخرين.

وأكد فليح مقتل أمير تنظيم الدولة الإسلامية في محافظة الأنبار شاكر وهيب في قصف جوي استهدف أحد مواقع تمركز عناصر التنظيم قرب ناحية كبيسة جنوب مدينة هيت غربي مدينة الرمادي مركز المحافظة.

كما أعلن مصدر طبي عراقي وشهود عيان مقتل 25 مسلحا في ثلاث ضربات جوية استهدفت مناطق يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية في محافظة نينوى شمال العراق.

وأكد المصدر الطبي في مدينة الموصل تسلمه جثث 25 من عناصر تنظيم الدولة الاسلامية قتلوا في غارات جوية الاثنين، بينما أفاد شهود عيان بأن الغارات استهدفت مقرات للتنظيم في ناحية زمار ومنطقتي بادوش واسكي موصل.

غارات قوات التحالف الدولي بسوريا تركزت في الرقة ودير الزور (الجزيرة)

الرقة ودير الزور
وفي سوريا، أفادت القيادة المركزية للقوات الأميركية بأن مقاتلات حربية وطائرات بلا طيار أميركية شنت ثلاث غارات على أهداف لتنظيم الدولة الإسلامية في سوريا.

وأوضحت أن إحدى الغارات شنت على أهداف قرب مطار الطبقة العسكري غرب مدينة الرقة، مما أسفر عن تدمير دبابة تابعة للتنظيم.

وأدت غارة ثانية شُنت جنوب مدينة عين العرب شمال شرقي محافظة حلب السورية إلى تدمير موقعين هجوميين للتنظيم، فيما استهدفت الغارة الثالثة مواقع للتنظيم جنوب شرق دير الزور وأسفرت عن تدمير إحدى الدبابات بشكل كامل.

في الأثناء، أعلنت وزارة الدفاع الفرنسية أن ثلاث طائرات من طراز "رافال" وصلت إلى قاعدة الظفرة الجوية في الإمارات لتعزيز القوات الفرنسية المشاركة في التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

وذكرت قيادة أركان الجيوش أن القوة الفرنسية الموجودة في الظفرة باتت تتألف من تسع طائرات رافال وطائرة إمدادات من طراز سي-135 وطائرة استطلاع من نوع "أتلانتيك2".

المصدر : وكالات