أعلنت السويد اعترافها رسميا بدولة فلسطين ظهر اليوم بعد تصريحات سابقة أكدت فيها الحكومة السويدية الجديدة عزمها القيام بهذه الخطوة.

وقالت وزيرة الخارجية السويدية مارغوت فالستروم للصحفيين في ستوكهولم إن الحكومة اتخذت القرار في اجتماع لها أمس الأربعاء.

وأضافت الوزيرة أن الحكومة ترى أن حق تقرير المصير للفلسطينيين هو الدافع وراء الخطوة بغض النظر عن عدم سيطرتهم على كامل أراضيهم، على حد تعبيرها.

ويعتبر اعتراف حكومة يسار الوسط السويدية بدولة فلسطين أول اعتراف من نوعه من دولة عضو في الاتحاد الأوروبي رغم الضغوط الإسرائيلية والأميركية التي مورست عليها.

وتعليقا على القرار، قال مدير مكتب الجزيرة في القدس وليد العمري إن الموقف شجاع وجريء ويهيئ الظروف لاعتراف 12 دولة أوروبية أخرى بدولة فلسطين، مشيرا إلى توقعات بأن المرحلة المقبلة ستشهد اعترافات أوروبية أخرى.

وقال العمري إن الفلسطينيين ثمنوا الموقف السويدي ورأوا فيه ردا على العدوان الإسرائيلي الصيف الماضي على غزة وما يجري مؤخرا من مواجهات في القدس المحتلة.

وكان رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين أعلن في خطاب تشكيل حكومته في 3 أكتوبر/تشرين الأول أن بلاده تعتزم الاعتراف بالدولة الفلسطينية.

المصدر : الجزيرة