صرح رئيس الوزراء الجديد لمملكة السويد ستيفان لوفين بأن المملكة ستعترف بدولة فلسطين, لتصبح بلاده أول دولة أوروبية كبيرة تقدم على مثل هذه الخطوة.

وأشار في خطابه الأول إلى سياسة حكومته الخارجية فيما يتعلق بالشرق الأوسط وعملية السلام، وأضاف أن بلاده تعترف بأن الشعب الفلسطيني من حقه أن يحقق مصيره، وعليه فإن مملكة السويد ستعترف بدولة فلسطين وفق مبدأ حل الدولتين.

وأوضح لوفين أن الصراع في الشرق الأوسط "لن يحل إلا عبر حل دولتين يتم التفاوض بشأنه وفقا للقانون الدولي".

وأضاف "يتطلب حل الدولتين اعترافا متبادلا ورغبة في التعايش السلمي، ولذلك ستعترف السويد بدولة فلسطين".

وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة قد وافقت على الاعتراف فعليا بفلسطين دولة ذات سيادة عام 2012، لكن الاتحاد الأوروبي ومعظم دوله لم تعترف رسميا بها بعد.

وشكل رئيس الوزراء السويدي الجديد حكومته الائتلافية بعد نجاح حزبه الاشتراكي الديمقراطي في الانتخابات البرلمانية الأخيرة يوم 14 سبتمبر/أيلول 2014.

المصدر : الجزيرة + رويترز