أعلن أعضاء في مجلس النواب اليمني، بينهم محمد علي الشدادي نائب رئيس المجلس، تشكيل تكتل جديد سمَّوه الكتلة البرلمانية الجنوبية.

وأعلنت الكتلة الجديدة تأييدها للاعتصام السلمي المفتوح الذي ينفذه أنصار الحراك الجنوبي منذ أسبوعين في ساحة العروض بمدينة عدن بجنوب البلاد.

ويطالب المشاركون في الاعتصام بمنح الجنوبيين حق تقرير المصير واستقلال جنوب اليمن.

وكان الآلاف من موظفي المؤسسات الحكومية والنقابات العمالية والمهنية في عدن والمحافظات المجاورة لها انضموا إلى ساحات الاعتصام ونصبوا خياما للمشاركة في الاحتجاج والمطالبة بالانفصال عن الشمال.

ويرى جنوبيون كثر أن ما تشهده صنعاء منذ سيطرة مسلحين حوثيين يوم 21 سبتمبر/أيلول الماضي على مقرات عسكرية وأمنية ومؤسسات حكومية، وعدم قيام أجهزة الدولة بالدفاع عنها، وانشغال النظام بالصراع الدائر بين القوى الشمالية، كلها عوامل تؤمّن فرصة سانحة لاستعادة الدولة الجنوبية السابقة التي كانت قائمة حتى العام 1990.

المصدر : الجزيرة