الجزيرة نت-الخرطوم

انتخبت هيئة شورى حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان اليوم الثلاثاء الرئيس عمر البشير رئيسا للحزب لفترة مقبلة، مما يعني تقديمه مرشحا للحزب في انتخابات رئاسة الجمهورية المقبلة. ومن المقرر أن يعلن الحزب رسميا في مؤتمره العام يوم الخميس القادم اعتماد البشير مرشحا له في الانتخابات الرئاسية التي ستجري في أبريل/نيسان المقبل.

وتنص لائحة حزب المؤتمر الوطني على أن رئيس الحزب هو مرشحه لرئاسة الجمهورية في الانتخابات الرئاسية.

وكان المجلس القيادي للحزب اختار مساء الاثنين خمسة مرشحين للتنافس على مقعد رئاسة الجمهورية في انتخابات العام المقبل.

وبحسب مساعد رئيس الجمهورية إبراهيم غندور، فإن ترتيب المرشحين جاء على النحو التالي: البشير أولا، ثم النائب الأول لرئيس الجمهورية الفريق بكري حسن صالح، والبروفيسور إبراهيم غندور الذي يتولى منصب مساعد الرئيس حاليا، ومساعد رئيس الجمهورية السابق الدكتور نافع علي نافع، والنائب الأول لرئيس الجمهورية السابق علي عثمان محمد طه.

ويحظى الرئيس البشير (سبعون عاما) وفق مقربين بتأييد كبير وسط أنصار حزبه، يليه نافع علي نافع، ثم الفريق بكري حسن صالح.

وكان البشير قرر من قبل عدم الترشح للرئاسة وإفساح المجال لغيره لقيادة البلاد في المرحلة المقبلة، إلا أن مصادر سياسية تتوقع الضغط عليه للعدول عن هذا القرار.

المصدر : الجزيرة