أظهر استطلاع للرأي أن 75% من الإسرائيليين اليهود يعارضون دولة فلسطينية على حدود 1967، خاصة إذا كانت تتضمن انسحابا إسرائيليا من غور الأردن وتقسيم القدس.

وأوضح مركز القدس للشؤون العامة الإسرائيلي (غير حكومي) -الذي أجرى الاستطلاع لصالحه- أن 75% من الإسرائيليين اليهود قالوا إنهم يعارضون إنشاء دولة فلسطينية إذا كان ذلك يعني انسحابا إسرائيليا من غور الأردن.

وأفادت نسبة مشابهة بأنها تعارض استبدال قوات الجيش الإسرائيلي في غور الأردن بقوات دولية.

وأضاف المركز -الذي أسسه دوري غولد مستشار رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو- أن 75% من الإسرائيليين اليهود يعارضون انسحاب إسرائيل من غور الأردن وتقسيم القدس.

ولفت المركز إلى أن 52% من الإسرائيليين الذين يصفون أنفسهم بأنهم من اليسار قالوا إنهم يعارضون تعويض قوات الجيش الإسرائيلي في غور الأردن بقوات دولية.

وقال إن إجمالي 74% من الإسرائيليين اليهود يعارضون دولة فلسطينية على حدود 1967، في حين أن 76% يعارضون الدولة الفلسطينية إذا كانت تعني تقسيم القدس.

وبحسب المركز، فإن الاستطلاع جرى في الفترة بين 12 و14 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، دون أن يوضح عدد العينة التي شاركت فيه.

المصدر : وكالة الأناضول