الاحتلال يعلن "تسهيلات" لتنقل الفلسطينيين بعيد الأضحى
آخر تحديث: 2014/10/2 الساعة 11:48 (مكة المكرمة) الموافق 1435/12/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/10/2 الساعة 11:48 (مكة المكرمة) الموافق 1435/12/9 هـ

الاحتلال يعلن "تسهيلات" لتنقل الفلسطينيين بعيد الأضحى

فلسطينيون يغادرون غزة إلى إسرائيل عبر معبر إيريز في يوليو/تموز الماضي (الأوروبية)
فلسطينيون يغادرون غزة إلى إسرائيل عبر معبر إيريز في يوليو/تموز الماضي (الأوروبية)

عوض الرجوب-رام الله

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي تقديم ما سماها تسهيلات للفلسطينيين خلال عطلة عيد الأضحى، بما في ذلك زيارات محدودة بين الضفة الغربية وقطاع غزة، والسماح بتصدير الأسماك من القطاع للضفة.

وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي إن الجيش سيتخذ خطوات عدة "لراحة" السكان الفلسطينيين في الضفة والقطاع بمناسبة عيد الأضحى اعتبارا من الأحد المقبل وحتى الثلاثاء السابع من أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وأوضح أن الإجراءات التي تم إطلاع مسؤولين في السلطة الفلسطينية والمجتمع الدولي عليها تأتي في إطار "تطبيق سياسة تحسين ظروف وطبيعة الحياة في الضفة الغربية وقطاع غزة".

تنقل مشروط
فبالنسبة لسكان الضفة الغربية ذكر الناطق الإسرائيلي أنه سيتم السماح بزيارات عائلية وجولات سياحية في إسرائيل دون تحديد العمر، إضافة إلى السماح بدخول الفلسطينيين ممن تزيد أعمارهم على ستين عاما إلى إسرائيل دون الحاجة لإصدار تصاريح خاصة.

وأضاف أنه تمت الموافقة على تنظيم خمسمائة زيارة عائلية لقطاع غزة من سكان الضفة لمن هم فوق ستين عاما، وإصدار مائتي تصريح لرجال الأعمال للخروج إلى الخارج عبر مطار بن غوريون الدولي.

أما بالنسبة لسكان قطاع غزة، فذكر الناطق باسم جيش الاحتلال أنه سيسمح بوصول خمسمائة مصلٍ يوميًا ممن تزيد أعمارهم على ستين عاما إلى المسجد الأقصى عبر حافلات خاصة خلال عطلة عيد الأضحى.

وأضاف أنه سيتم إصدار تصاريح لخمسمائة زيارة للأقارب من الدرجة الأولى لأهالي قطاع غزة في الضفة الغربية لمن هم فوق ستين عاما، والسماح بتصدير منتجات زراعية بما فيها السمك من قطاع غزة إلى الضفة الغربية.

الشيخ: السلطة حصلت على موافقة إسرائيل على لمّ شمل عائلات فلسطينية (الجزيرة)

من جهته قال وزير الشؤون المدنية حسن الشيخ إن السلطة الفلسطينية حصلت على موافقة الجانب الإسرائيلي على لمّ الشمل الداخلي لعائلات فلسطينية ولد أبناؤها في أراضي السلطة ولم يتم تسجيلهم وليس لديهم هويات وعددهم حوالي خمسمائة عائلة، في حين تمت مطالبة الجانب الإسرائيلي بتفعيل لمّ الشمل الخارجي.

إعادة الإعمار
وأضاف الشيخ في تصريحات نقلتها وكالة معا المحلية أن لجنة ثلاثية جرى تشكيلها من السلطة والأمم المتحدة وإسرائيل باشرت اجتماعاتها لبحث إدخال كل مواد البناء دون استثناء وتحت رقابة مئات المراقبين من الأمم المتحدة منذ دخول المواد وحتى التنفيذ.

وكان مركز الإعلام الحكومي الفلسطيني أكد قيام وزارة الشؤون المدنية وبالتنسيق مع مبعوث الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط روبرت سيري، بعقد اجتماع فلسطيني إسرائيلي الثلاثاء الماضي بهدف وضع آلية تنفيذ إدخال المواد اللازمة لإعادة إعمار قطاع غزة.

وكان اتفاق لوقف إطلاق النار في قطاع غزة بين الفلسطينيين والإسرائيليين وقع يوم 26 أغسطس/آب الماضي، وتضمن فتحا فوريا للمعابر بين القطاع وإسرائيل بما يحقق سرعة إدخال المساعدات الإنسانية والإغاثية ومستلزمات إعادة الإعمار.

المصدر : الجزيرة

التعليقات