وصف عضو مجلس خبراء القيادة في إيران أحمد خاتمي تصريحات وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل قبل أيام ضد إيران بأنها جزء من المشكلة في المنطقة التي تشهد أزمات بأنها سخيفة.

وخلال خطبة الجمعة التي ألقاها اليوم نيابة عن مرشد الجمهورية، اتهم خاتمي السعودية بأنها وراء إنشاء تنظيم الدولة الإسلامية, وقال إن الرياض أساس المشاكل في المنطقة.

وأعرب خاتمي عن استغرابه لأن وزير الخارجية السعودي وصف إيران بأنها جزء من المشكلة وليست جزءا من الحل. وأضاف "من لا يعلم أن تنظيم الدولة صنع بدولارات نفط السعودية ومن لا يعلم أن كل عملية اغتيال في العالم الإسلامي هي بدولارات السعودية, فأنتم لستم جزءا من المشكلة بل أنتم كل المشكلة".

وأضاف موجها كلامه للسعودية، "ندرك انزعاجكم فقد أنفقتم مليارات الدولارات لتسقطوا الحكومة السورية. لكنكم فشلتم. وكذلك فعلتم بالعراق. إنكم مساكين ومعقدون وتريدون فك عقدكم بالشتائم على إيران".

لا تستحق الرد
وتعليقا على كلام خاتمي، قال عضو لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشورى السعودي صدقة بن يحيى فاضل، إن التصريحات الإيرانية سخيفة ولا تستحق الرد. وأكد صحة ما قاله وزير الخارجية السعودي بأن إيران في كثير من الأزمات في المنطقة العربية هي جزء من المشكلة وليست جزءا من الحل.

وأضاف أن المشاكل في عدد من الدول العربية سواء في سوريا أو لبنان أو اليمن تجد أن لإيران يدا فيها، مشيرا إلى أن طهران تنفق الأموال الطائلة للإضرار بالدول المجاورة لها.

وتعليقا على إمكانية الحوار بين السعودية وإيران، قال فاضل إن المملكة تمد يدها للتفاهم والتفاوض مع إيران، مشيرا إلى أن وزير الخارجية السعودي كان دعا نظيره الإيراني لزيارة المملكة والجلوس للحوار.

المصدر : الجزيرة