خرجت مسيرات ليلية مناهضة للانقلاب في أحياء مختلفة من الإسكندرية، بعد ساعات من خروج مظاهرات غاضبة في معظم الجامعات المصرية للتنديد بالإجراءات الأمنية والمطالبة بتنحي الرئيس عبد الفتاح السيسي، في وقت اقتحمت فيه قوات الأمن جامعتي القاهرة والأزهر.

 وقد جابت المظاهرات عددا من الأحياء والميادين في الإسكندرية ضمن فعاليات أسبوع "الطلبة فرسان الثورة" التي دعا لها التحالف الوطني لدعم الشرعية، وقد رفعت خلال المسيرات شعارات رابعة وصور الرئيس المعزول محمد مرسي.

يأتي ذلك في وقت عمّ فيه الحراك الطلابي معظم الجامعات المصرية في اليوم الثاني من بدء العام الدراسي الجديد خاصة بعد اعتقال عشرات الطلاب قبل ساعات من بدء العام الدراسي . ولم تفلح التعزيزات والإجراءات الأمنية في منع الطلاب من الاحتجاج.

وحطم طلابٌ البوابات الإلكترونية التي أقيمت في مداخل الجامعات وتسببت في وقوفهم ساعات قبل دخول قاعات الدراسة.

واقتحمت قوات الأمن جامعتي القاهرة والأزهر وأخرجت طلاب كلية دار العلوم منها. وقد انسحبت شركة الأمن الخاصة المكلفة بتأمين جامعة الأزهر، وأزال طلبة الجامعة الحاجز الإلكتروني الذي أقامته تلك الشركة.
 
وتكدس الطلاب أمام بوابات جامعة الأزهر بمدينة نصر (شرقي القاهرة) نتيجة إجراءات الأمن وعمليات التفتيش التي اتخذتها الجامعة "لتأمين العملية التعليمية، ومنع المتسللين ودخول أية أسلحة أو أدوات للتظاهر إلى الحرم الجامعي". كما انسحب أفراد شركات الأمن الخاصة من بوابات الجامعة بعد مواجهات مع الطلاب المحتجين على الإجراءات المشددة بحقهم.
 
وشهدت جامعة حلوان (جنوبي العاصمة) مشادات بين الطلاب وأفراد شركة الأمن الخاصة بسبب الإجراءات الأمنية للدخول، مما دفع الطلاب إلى اقتحام أبواب الجامعة رغما عن أفراد الأمن، كما شهدت جامعة القاهرة مناوشات بين الطلاب وأفراد الأمن.
 
وكانت شركة للأمن الخاص -يديرها رجال من الشرطة والجيش متقاعدون بقيادة وكيل جهاز المخابرات العامة السابق- قد تسلمت مهمة تأمين أبواب الجامعات الأربعاء الماضي، تمهيدا لتأمين الجامعات خلال العام الدراسي الحالي.
 
ورفض أفراد الأمن في جامعة بني سويف السماح بدخول الطلاب للحرم الجامعي دون الخضوع لإجراءات تفتيش صارمة، مما تسبب في تأخير دخول الطلاب لكلياتهم، بحسب عدد من الطلاب.

قوات الأمن شددت إجراءات الدخول للحرم الجامعي بالقاهرة (الفرنسية)

لافتات ومطالب
ونظم عدد من الطلاب المناصرين للرئيس المعزول محمد مرسي بجامعة الأزهر وقفة داخل الحرم الجامعي رافعين لافتات ورقية كتب عليها "رجِّعوا التلاميذ"، للمطالبة بعودة 73 طالبا مفصولا حصلوا على أحكام ببطلان قرارات فصلهم للمشاركة في مظاهرات معارضة داخل الجامعة.
 
كما شهدت جامعة قناة السويس بالإسماعيلية وقفة أمام مبنى كلية التجارة لمناهضي الانقلاب، تبعتها مسيرة جابت أرجاء الجامعة حمل خلالها الطلاب شارات رابعة ورددوا هتافات تطالب بالإفراج عن زملائهم المعتقلين والقصاص للضحايا.
 
وفي جامعة بني سويف، نظم طلاب معارضون للسلطات الحالية سلسلة بشرية لاستقبال الطلاب، اتبعوها بمظاهرة حاشدة طالبوا فيها بطرد قوات الأمن خارج أسوار الجامعة، وتكرر الأمر في جامعة المنيا حيث جرت مناوشات بين الطلاب والأمن الإداري.

وكانت قوات الأمن المصرية شنت حملة اعتقالات ومداهمات واسعة لمنازل رموز وقيادات العمل الطلابي في نحو 12 محافظة.

المصدر : وكالات