معارك بكركوك وتقدم للجيش العراقي بديالى
آخر تحديث: 2014/10/1 الساعة 06:31 (مكة المكرمة) الموافق 1435/12/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/10/1 الساعة 06:31 (مكة المكرمة) الموافق 1435/12/7 هـ

معارك بكركوك وتقدم للجيش العراقي بديالى

قالت قوات الحكومة العراقية الثلاثاء إنها باتت تسيطر على نحو 80% من مناطق محافظة ديالى (شمال شرق بغداد) بعد اشتباكات مع مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية، في حين استعاد مسلحو التنظيم السيطرة على بلدات جنوبي محافظة كركوك كانت قوات البشمركة الكردية أعلنت في وقت سابق السيطرة عليها.

وأعلنت وزارة الدفاع العراقية مصرع نحو مائة من مسلحي تنظيم الدولة وإنهاء وجوده في 16 قرية بمحافظة ديالى، مشيرة إلى أن الطائرات الأميركية تشن غاراتها على مواقع منتقاة في المحافظة، بينما يواصل الجيش العراقي "تطهير" المواقع التي ما زالت تحت سيطرة عناصر التنظيم.

وفي كركوك (شمال بغداد)، انسحبت قوات البشمركة من بلدتي غيدة وسعدة التابعة لقضاء داقوق جنوبي المدينة.

وجاء هذا الانسحاب بعد أن أعلنت البشمركة سيطرتها على البلدتين وبلدة شعتان المحاذية إثر معارك عنيفة مع مقاتلي تنظيم الدولة فجر الثلاثاء أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الطرفين.

وبعد الانسحاب سيطر مقاتلو تنظيم الدولة على البلدتين مجددا، كما تمكنوا من السيطرة على بلدة ينكجة القريبة من قضاء طوزخورماتو بمحافظة صلاح الدين (شمال بغداد).

وفي المقابل، أعلنت قوات البشمركة سيطرتها التامة على مدينة ربيعة الإستراتيجية قرب الحدود السورية، إثر معارك عنيفة مع مسلحي تنظيم الدولة.

وكانت مصادر بالبشمركة ذكرت في وقت سابق الثلاثاء أنها حققت تقدما كبيرا في محوري زمار (ستين كيلومترا شمال غرب الموصل) وربيعة (110 كيلومترات شمال غرب الموصل) عبر هجوم شامل شنته القوات ضد مقاتلي تنظيم الدولة. 

ومنذ بداية هجمات تنظيم الدولة في يونيو/حزيران الماضي، سيطر مسلحوه على مناطق واسعة بينها حقول نفط، وبعد شهرين من بداية الهجمات قررت الولايات المتحدة مساعدة قوات البشمركة بتوجيه ضربات جوية ضد تنظيم الدولة.

المصدر : الجزيرة

التعليقات