عباس: موقف أردني فلسطيني موحد من خطة كيري
آخر تحديث: 2014/1/9 الساعة 00:56 (مكة المكرمة) الموافق 1435/3/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/1/9 الساعة 00:56 (مكة المكرمة) الموافق 1435/3/9 هـ

عباس: موقف أردني فلسطيني موحد من خطة كيري

الملك عبد الله الثاني (يمين) أكد لعباس أهمية صون مصالح وحقوق الشعب الفلسطيني (أسوشيتد برس)

محمد النجار-عمان

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس إن الأردن وفلسطين اتفقا على اتخاذ موقف واحد وموحد من أفكار وزير الخارجية الأميركي جون كيري في سياق المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية القائمة حاليا.

وبحسب بيان للديوان الملكي الأردني مساء الثلاثاء بعد لقاء جمع عباس بملك الأردن عبد الله الثاني، فإن عباس صرح بأن الجانبين تبادلا الرأي فيما يطرح من أفكار "حتى يكون موقف الأردن وموقف فلسطين واحدا موحدا دون أي لبس أو إبهام".

وأكد عباس أنه طرح خلال لقائه بعبد الله الثاني "كل ما لدينا وما سمعناه، ووضعنا أفكارنا الموحدة في الإجابة والرد على ما يقدمه كيري".

وشدد عباس على أن "كيري ما زال يطرح أفكارا ونحن نناقش هذه الأفكار وسيأتي في فترة قريبة، ولدينا أيضا لقاءات مستمرة مع مساعديه حتى تنضج الأفكار قبل أن يقدم إطارا للاتفاق الذي سيطرحه علينا".

صون المصالح
ونقل بيان الديوان الملكي الأردني عن العاهل الأردني تأكيده لعباس على أهمية صون مصالح وحقوق الشعب الفلسطيني.

ولفت إلى أن الملك الأردني أكد للرئيس الفلسطيني أن "الأردن يضع في قمة أولوياته حماية مصالحه الوطنية العليا، خصوصا فيما يتصل بقضايا الوضع النهائي".

وجاءت تصريحات عباس بعد أن وصل لعمان في خضم جدل تشهده العاصمة الأردنية بعد التسريبات الأخيرة عن خطة طرحها كيري على الجانبين الأردني والفلسطيني تتضمن أفكارا عن دور أردني في الترتيبات الأمنية في غور الأردن الذي أعلنت إسرائيل رفضها التخلي عنه في سياق أي تسوية مع الفلسطينيين.

سرية مقترحات كيري تثير قلق المراقبين والمهتمين بالمفاوضات (الأوروبية)

كما تأتي قبيل جولة أخرى لكيري في المنطقة من المقرر أن تبدأ الأسبوع المقبل، وقبيل الإعلان عن تفاصيل خطة كيري المتوقع نهاية هذا الشهر.

ولم تخف قوى سياسية أردنية مخاوفها من أطروحات كيري، وعبرت كتلة العمل الوطني البرلمانية -التي يرأسها رئيس مجلس النواب الأسبق عبد الهادي المجالي- عن قلقها من سرية الأفكار التي يطرحها وزير الخارجية الأميركي.

وقالت الكتلة في بيان لها إن أكثر ما يقلقها "الإصرار من كل الأطراف ذات الصلة على إحاطة المفاوضات وتفاصيل ما يعرضه الوزير الأميركي في جولاته المكوكية بالغموض، وبما لا يتسنى للدول والشعوب العربية أن تقف على حقيقة هذه المفاوضات ومآلاتها والنهايات التي تريد بلوغها".

شح وفقر
وتابع بيان الكتلة "فالشح والفقر في المعلومات يجعل ما تنشره وسائل الإعلام من تسريبات وتوقعات هو المصدر الأساسي الذي يعتمد عليه في بناء تقديرات للموقف، وفي العموم لا نتوقع أن تكون هذه التقديرات دقيقة ومكتملة".

ودعت الحكومة الأردنية إلى "الانتباه والحذر من احتمال فرض الولايات المتحدة الأميركية تصوراتها للسلام على السلطة الفلسطينية والأردن والمنطقة".

واعتبرت أن وضع واشنطن مطالب إسرائيل غير المحقة كأولوية أولى تتقدم على حقوق الشعب الفلسطيني "تهديد وجودي حقيقي وشطب لحقوق الشعب الفلسطيني وهدر لنضالاته وتضحياته، كما لا نتصور أن تعمل أميركا وإسرائيل على اتفاقية إطار تراعي مصالح الأردن الحيوية، سواء مصالحه الداخلية أو تلك التي تتعلق بحقوق الشعب الفلسطيني التي هي أولوية أردنية كبرى".

وكان حزب جبهة العمل الإسلامي -الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين- قد دعا الحكومة الأردنية للوقوف بحزم في وجه خطة كيري التي قال إنها لا تزال محاطة بالتكتم الشديد وتشكل تهديدا لمصالح الأردن وتفتح الطريق أمام التوطين والوطن البديل وتصفية القضية الفلسطينية.

المصدر : الجزيرة

التعليقات