اليمن يشهد باستمرار أعمال عنف وهجمات تستهدف خصوصا قوات الأمن والجيش (الأوروبية)

أفاد مراسل الجزيرة بأن 18 جنديا قتلوا وأصيب ستة آخرون في هجوم استهدف نقطة عسكرية في محافظة حضرموت شرقي اليمن، كما قتل جندي وأصيب اثنان آخران في هجوم ثان في محافظة البيضاء شرقي البلاد.

وقالت وزارة الدفاع اليمنية إن من وصفتهم بعناصر إجرامية ارتكبت مجزرة بشعة بحق الجنود أثناء عودتهم من أداء صلاة الجمعة بمدينة شبام.

ورجح مسؤول أمني يمني وقوف تنظيم القاعدة وراء الهجوم، مشيرا إلى سقوط قتلى وجرحى في صفوف المهاجمين، إلا أنهم "تمكنوا من سحب قتلاهم وجرحاهم".

وأكد مصدر عسكري من المنطقة أن المهاجمين قدموا على متن سيارات وهاجموا خمسة جنود كانوا يفتشون السيارات عند نقطة التفتيش، كما هاجموا باقي الجنود الذي كانوا يتناولون طعام الغداء بعد صلاة الظهر.

وفي تطور آخر، أعلنت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) مقتل جندي وإصابة اثنين آخرين في هجوم آخر وقع الخميس على نقطة عسكرية بمحافظة البيضاء، مشيرة إلى أن من وصفتها بعناصر إرهابية هي التي نفذت الهجوم.

يشار إلى أن اليمن يشهد باستمرار أعمال عنف وهجمات تستهدف خصوصا قوات الأمن والجيش، وغالبا ما تنسبها السلطات إلى تنظيم القاعدة الذي يقال إنه استفاد من ضعف الدولة المركزية ومن حركة الاحتجاجات لتعزيز انتشاره في البلاد، لا سيما في الجنوب والشرق.

المصدر : وكالات