آثار غارة سابقة لطائرة بدون طيار في زنجبار جنوبي اليمن (الأوروبية-أرشيف)
قال مصدر عسكري يمني إن ثلاثة عناصر مفترضين من تنظيم القاعدة في جزيرة العرب قتلوا في هجوم لطائرة أميركية بدون طيار الليلة الماضية في محافظة مأرب شرق العاصمة صنعاء.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المصدر قوله إن "آلية استهدفها صاروخ أطلقته طائرة أميركية بدون طيار دمرت بالكامل وقتل ركابها الثلاثة وهم أعضاء في تنظيم القاعدة"، وأوضح المصدر نفسه أن الآلية استهدفت في منطقة غير مأهولة بالسكان في مكان غير بعيد عن موقع عسكري يمني في وادي عبيدة شرق مدينة مأرب.

وقالت أسوشيتد برس نقلا عن مسؤولين يمنيين إن الهجوم -الذي استهدف المركبة- أعقبته انفجارات، وهو ما يشير إلى أن المركبة كانت محملة بأسلحة أو ذخيرة حربية.

وغالبا ما تستهدف غارات جوية تنظيم القاعدة في الجزيرة العربية والذي تعتبره واشنطن أخطر فروع القاعدة. والولايات المتحدة هي البلد الوحيد الذي يملك طائرات بدون طيار في المنطقة، علما أنها استخدمت بشكل مكثف مؤخرا لدعم السلطات اليمنية في حربها ضد القاعدة، وهو ما تسبب في مصرع عشرات من أعضاء التنظيم.

وكانت غارة شنتها طائرة بدون طيار في 12 ديسمبر/كانون الأول على موكب متوجه إلى حفل زفاف في وسط اليمن أسفرت عن سقوط 17 قتيلا أغلبيتهم من المدنيين، وقد أثارت استياء كبيرا في البلاد.

المصدر : وكالات