براميل متفجرة بريف دمشق وقتلى للنظام بكمين
آخر تحديث: 2014/1/13 الساعة 19:48 (مكة المكرمة) الموافق 1435/3/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/1/13 الساعة 19:48 (مكة المكرمة) الموافق 1435/3/13 هـ

براميل متفجرة بريف دمشق وقتلى للنظام بكمين


قال ناشطون سوريون إن طائرات النظام ألقت براميل متفجرة على بلدات بريف دمشق، وقتلت ثلاثة أشخاص على مدخل مخيم اليرموك المحاصر، في حين أكد مصدر في تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" إحكام سيطرته على بلدة الباب بريف حلب، ونفى أنباء عن إعدامه مقاتلين تابعين لأحرار الشام.

وذكر ناشطون في ريف دمشق أن طائرات النظام ألقت عشرة براميل متفجرة على مدينة داريا، مما أسفر عن إصابة عدد من المدنيين.

وتزامن ذلك مع اشتباكات على جبهتي داريا الشرقية والجنوبية، مع قصف على قرى الغوطة الشرقية.

كما بث ناشطون صوراً لقصف على مدينة الزبداني، أسفر عن سقوط عدد من الجرحى وألحق أضراراً بالمباني السكنية.

وكان المركز الإعلامي السوري قد أفاد في وقت سابق بمقتل ثلاثة أشخاص بينهم طفل في مخيم اليرموك جنوب دمشق، جراء استهداف النظام مظاهرة تندد بحصار المخيم.

وذكر اتحاد تنسيقيات الثورة السورية أن قوات النظام استهدفت بصاروخ أرض أرض حي القابون، في العاصمة دمشق.

video

قتلى النظام
في المقابل، ذكرت شبكة شام أن أكثر من خمسين عنصرا من قوات النظام السوري قتلوا في كمين نصبه عناصر الجيش الحر على طريق مطار دمشق الدولي بالقرب من بلدة شبعا بريف دمشق.

وفي ريف حماة، تحدث مركز حماة الإعلامي عن مقتل 25 عنصرا من قوات النظام على أيدي الجيش الحرّ في قرية أبو البلايا ضمن معركة قادمون.

أما في حلب، فقال ناشطون إن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام أحكم سيطرته على مدينة الباب بالريف الشرقي لحلب، وذلك بعد انسحاب مقاتلي المعارضة المسلحة منها.

وقد نزحت عشرات من العائلات عن المدينة خوفا من حملات الدهم والاعتقال التي يقوم بها التنظيم بحثا عن مسلّحين، ومن يصفهم  "بالصحوات".

ونفى مصدر في التنظيم أن يكون قد أعدم أسرى لديه من حركة أحرار الشام كما ورد في وقت سابق.

وكانت اشتباكات دارت في حيي المشلب والرميلة بمدينة الرقة بين مقاتلي المعارضة السورية وتنظيم "الدولة الإسلامية"، وأدت المواجهات إلى مقتل قيادي وبعض أفراد التنظيم وأسْر آخرين.

مقبرة جماعية
وفي وقت سابق، أعلن "جيش المجاهدين" سيطرته على المقر العسكري الرئيسي لتنظيم "الدولة الإسلامية" بمحافظة حلب، وعثر أهالي المدينة على مقبرة جماعية في أحد مقار التنظيم بحي البريج في الشيخ نجار بالمنطقة الصناعية.

وأفاد ناشطون أن تنظيم الدولة الإسلامية قام بتفجير وحرق بيوت عناصر الجيش الحر بمدينة تل أبيض بريف الرقة بعد أن اقتحم المدينة وانسحب عناصر الجيش الحر إلى تركيا.

وذكرت شبكة شام أن اشتباكات عنيفة جرت بين مقاتلي الدولة الإسلامية ولواء "ثوار الرقة" بمدينة الرقة.

وفي محافظة درعا، تحدثت الشبكة عن قصف النظام لطريق جمرين بمدينة بصرى في ريف درعا، في حين ذكرت شبكة مسار برس أن الجيش الحر قصف اللواء 12 في بلدة إزرع بريف درعا.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات