إيرادات قطاع الطيران تراجعت بعد أن أوقفت شركات أميركية وأوروبية رحلاتها لمصر (الأوروبية)

قال رئيس الشركة المصرية للمطارات إن معدلات حركة الطيران والركاب بمطاري شرم الشيخ والغردقة شهدت انخفاضا بلغت نسبته 70%، مما يعد تدهورا غير مسبوق في الحركة بعد الانقلاب العسكري في الثالث من يوليو/تموز الماضي.

وقال الطيار جاد الكريم نصر في تصريحات صحفية الأحد إنه بالنسبة لمطارات الجنوب فإن حركة السياح معدومة تماما، و"نأمل أن تبدأ الحركة في التعافي" خلال الشهر الحالي، خاصة وأن وفودا رسمية من ألمانيا والنمسا وإيطاليا وبريطانيا قامت خلال الأسبوع الماضي بزيارة مدينتي شرم الشيخ والغردقة، لتفقد الأوضاع فيها والتأكد من استقرارها، تمهيدا لرفع الحظر المفروض على مواطني هذه الدول والبدء في زيارة مصر.

وأضاف أن وزارة الطيران مستمرة في تقديم حزمة المساعدات لشركات السياحة بالمطارات الإقليمية، وبرنامج المساعدات والحوافز المقدمة لشركات طيران الشارتر لتشجيعها على التواجد وتسيير رحلات لمصر.

وحول تمويل مشروعات التطوير الجديدة قال "للأسف الشديد لقد تسببت الأوضاع الأخيرة في مصر في توقف برامج تمويل إنشاء مبنى جديد بمطار برج العرب، وهو بتمويل ياباني، كما توقف تمويل مبنى جديد بمطار شرم الشيخ، وهو بتمويل من البنك الأفريقي للتنمية، ونأمل خلال الشهور القادمة تحسن الأوضاع والحصول على التمويل".

وكانت شركة "إير برلين" الألمانية للطيران قد قررت وقف حجز رحلات جديدة إلى مصر حتى 15 سبتمبر/أيلول، بسبب الاضطرابات الدامية التي تشهدها البلاد.

وأشارت إلى أن عملاءها الذين حجزوا بالفعل رحلات إلى مصر ولا يريدون التوجه إلى هناك الآن يمكنهم اختيار وجهة أخرى على متن طائرات الشركة بدون تكاليف إضافية.

وتسير "إير برلين" رحلاتها إلى المنتجعات السياحية المصرية المطلة على البحر الأحمر في الغردقة ومرسى علم وشرم الشيخ.

وجاء قرار الشركة على خلفية توجيهات جديدة بشأن السفر أصدرتها وزارة الخارجية الألمانية، حثت فيها المواطنين الألمان على عدم السفر إلى جميع أنحاء مصر، بعد أن كانت تستبعد في السابق المناطق السياحية المطلة على البحر الأحمر باعتبارها مناطق آمنة.

وفي وقت سابق، قال وزير الطيران المدني المصري عبد العزيز فاضل إن التحذيرات التي أطلقتها الولايات المتحدة وبعض الدول الغربية بعدم سفر رعاياها من السياح لمصر تسببت بانخفاض في إيرادات قطاع الطيران المدني وصل إلى 10%، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

المصدر : الجزيرة,الألمانية