جماعة بسيناء تتبنى محاولة اغتيال وزير داخلية مصر
آخر تحديث: 2013/9/8 الساعة 22:22 (مكة المكرمة) الموافق 1434/11/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/9/8 الساعة 22:22 (مكة المكرمة) الموافق 1434/11/4 هـ

جماعة بسيناء تتبنى محاولة اغتيال وزير داخلية مصر

التفجير أدى لمقتل شخص وإصابة آخرين بينهم عدد من الحرس الخاص بالوزير (رويترز)

أعلنت جماعة "أنصار بيت المقدس" المتمركزة في شبه جزيرة سيناء اليوم الأحد مسؤوليتها عن التفجير الذي استهدف وزير الداخلية المصري محمد إبراهيم يوم الخميس، وفق ما جاء في بيان نشر على مواقع إلكترونية.

وقالت الجماعة في البيان "قد مكن الله عز وجل لإخوانكم في جماعة أنصار بيت المقدس من كسر المنظومة الأمنية لسفاح الداخلية محمد إبراهيم بعملية استشهادية قام بها أسد من أسود أرض الكنانة ولقد رأى سفاح الداخلية الموت بأم عينه ولكن لكل أجل كتاب".

وناشد البيان "جميع المسلمين في مصر" بالابتعاد عن جميع المنشآت والمقار الخاصة بوزارتي الدفاع والداخلية حفاظاً على أرواحهم وممتلكاتهم، محذرا من أن "القادم أدهى وأمرّ بإذن الله".

وأضافت الجماعة، التي تعلن ولاءها لتنظيم القاعدة وتبنت هجمات ضد إسرائيل وفق ما تؤكد وكالة الأنباء الفرنسية "نتوجه بالاعتذار للمسلمين عامة ولأقارب الشهداء خاصة عن عدم قتل هذا الطاغوت المجرم هذه المرة، ونعدهم بأن صولات المجاهدين ستتكرر عليه وعلى أمثاله من أئمة الكفر".

وجاء في البيان "نعاهد الله عز وجل أن نقتص للمسلمين من كل من ساهم في قتلهم واعتدى على أعراضهم وعلى رأسهم (وزير الدفاع عبد الفتاح) السيسي ومحمد إبراهيم وأننا لن يهدأ لنا بال حتى نقتص للأمة من هؤلاء المجرمين جميعاً وأبواق إعلامهم الذين يضللون الأمة ويزيفون الحقائق ويحرضون على قتل أبنائها".

وكانت سيارة ملغومة انفجرت لدى مرور موكب وزير الداخلية الخميس بالقرب من منزله في حي مدينة نصر (شرق القاهرة) لكن الوزير الذي يستقل سيارة مصفحة نجا من الانفجار الذي أدى إلى مقتل شخص، وإصابة آخرين بينهم عدد كبير من الحرس الخاص بالوزير.

المصدر : وكالات

التعليقات