الرياض نفت إدلاء سعود الفيصل بأي تصريحات للقناة الأميركية (الفرنسية)

نفى مصدر مسؤول في وزارة الخارجية السعودية جملة وتفصيلا التصريحات المنسوبة لوزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل بشأن مصر، والمنقولة عن قناة فوكس نيوز الأميركية.

وقال المصدر إن الفيصل لم يلتقِ أو يتحدث مع قناة فوكس نيوز الإخبارية الأميركية أو غيرها من وسائل الإعلام مؤخراً.

وكانت مواقع على شبكة الإنترنت تناقلت تصريحات منسوبة لقناة "فوكس نيوز" قيل فيها على لسان الفيصل إن السعودية ساعدت مصر قبل الثورة وبعدها.

وأن السعودية قدمت مبالغ مالية ضخمة بعد الإطاحة بالرئيس المعزول محمد مرسي لمساعدة مصر في التغلب على الأزمة السياسية في البلاد والركود الاقتصادي الخانق.

وأضاف الفيصل -في التصريح الذي تم نفيه- أن دعم الرياض للقاهرة لن يستمر إلى الأبد وأن على الحكومة المصرية العثور سريعاً على حل للحصول على قرض من صندوق النقد الدولي.

وكان السفير السعودي لدى القاهرة أحمد قطان قد كشف أواخر أغسطس/آب المنصرم عن أن بلاده تدرس طلباً تقدمت به مصر يتضمن تفاصيل احتياجاتها المالية خلال العام المقبل لدعم اقتصادها المتداعي وذلك ضمن "خطة مارشال" تقدم بها رئيس الوزراء المصري المؤقت حازم الببلاوي لدول في الخليج. 

تجدر الإشارة إلى أن السعودية كانت قد قررت، بعد وقت قصير من إطاحة الجيش المصري بالرئيس المنتخب محمد مرسي في الثالث من يوليو/تموز، تقديم حزمة مساعدات لمصر بخمسة مليارات دولار، تشمل مليارين على شكل وديعة نقدية بالبنك المركزي المصري، ومليارين آخرين على شكل منتجات نفطية وغاز، ومليارا خامسا يقدم نقدا.

المصدر : الجزيرة