عشرات القتلى في يوم دام بالعراق
آخر تحديث: 2013/9/30 الساعة 01:28 (مكة المكرمة) الموافق 1434/11/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/9/30 الساعة 01:28 (مكة المكرمة) الموافق 1434/11/26 هـ

عشرات القتلى في يوم دام بالعراق

تفجيرات أربيل قطعت فترة طويلة من الاستقرار الأمني بإقليم كردستان (الفرنسية)
قتل عشرات العراقيين الأحد في هجمات متفرقة كان أبرزها استهداف مجلس للعزاء في المسيب جنوب بغداد وتفجير سيارات مفخخة في أربيل عاصمة إقليم كردستان، وذلك في هجوم نادر بالإقليم المستقر أمنيا.

ولقي أربعون شخصا على الأقل مصرعهم عندما فجر "انتحاري" نفسه في مسجد أثناء تقبل العزاء في رجل قتل أمس السبت برصاص مسلحين، وأدى الانفجار الذي وقع في بلدة المسيب بجنوب بغداد إلى انهيار سقف المسجد، وقالت الشرطة إن العديد من الجثث لا تزال تحت الأنقاض. وانتشرت قوات الأمن في محيط المنطقة تحسبا لوقوع انفجار آخر.

ولم تعرف بعد هوية المسؤولين عن الهجوم الذي يأتي ضمن سلسلة هجمات تستهدف دور العبادة خصوصا أثناء الجنازات ومجالس العزاء.

من جانب آخر وفي هجوم نادر قتل ثمانية اشخاص بينهم ستة من عناصر الأمن الأكراد في تفجيرات استهدفت مقرا أمنيا رئيسيا وسط مدينة أربيل بكردستان العراق، وذلك بعد يوم من إعلان نتائج انتخابات البرلمان المحلي، التي فاز الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة رئيس الإقليم مسعود البارزاني بأكبر عدد من الأصوات فيها.

واتهم محافظ أربيل نوزاد هادي ما يسمى بالدولة الإسلامية في العراق والشام بتنفيذ الهجوم، وقال للجزيرة إن قوات الأمن تمكنت من قتل ستة من المهاجمين. 

وذكر بيان صادر عن قوات الأمن الكردية أن أربعة "انتحاريين" حاولوا دخول مبنى المديرية عقب التفجير الأول، غير أنه "تم التصدي لهم وقتلهم. وبعد دقائق جاءت سيارة إسعاف وحاولت اقتحام المبنى، لكن عند توقيفها عند المدخل الرئيسي قام انتحاري بتفجير نفسه بالسيارة".

أول هجوم
وهذا أول هجوم من نوعه يستهدف عاصمة إقليم كردستان العراق الذي يتمتع بحكم ذاتي والمستقر أمنيا منذ مايو/أيار 2007 حين استهدفت شاحنة مفخخة المقر نفسه في هجوم قتل فيه 14 شخصا.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن علي الموسوي المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي قوله إن الهجوم لا يستبعد أن يكون "من شظايا الأزمة السورية"، ودعا لحل سياسي بأقرب وقت ووقف تدفق الأسلحة "التي بدات تشكل خطرا على الدول المحيطة والمجاورة لسوريا".

وفي حوادث أخرى قتل خمسة أشخاص وأصيب 14 آخرون بمنطقة الحسينية شمالي بغداد جراء انفجار سيارة مفخخة كانت مركونة قرب سوق شعبية.

أما في منطقة دلي عباس الواقعة شمال شرق بعقوبة فقتل خمسة مصلين وأصيب 12 آخرون في انفجار عبوة استهدفت مصلين أثناء خروجهم من أحد المساجد. وفي منطقة القاطون شرق بعقوبة أفادت الشرطة بوقوع انفجارين، دون ذكر مزيد من التفاصيل.

وشهد العراق تصاعدا لافتا في الهجمات في الأشهر القليلة الماضية، مما يثير مخاوف من عودة العنف الطائفي الذي وضع البلاد على شفا الحرب الأهلية في 2006 و2007.

ووفقا لإحصائيات الأمم المتحدة، قتل 1057 شخصا في يوليو/تموز، الشهر الأكثر دموية منذ أكثر من خمسة أعوام في العراق، فيما قتل 916 مدنيا في أغسطس/آب.

المصدر : وكالات

التعليقات