عبر أصحاب متجر للحلويات بمدينة قنا في جنوبي مصر عن تضامنهم مع مسيرة مؤيدة للشرعية ورافضة للانقلاب وذلك بتوزيع الحلوى والفطائر على المشاركين بالمسيرة التي مرت بالشارع الذي يقع فيه متجرهم.

ولدى مرور المسيرة انتشر العاملون بالمتجر أمامه ليهدوا كميات من الحلوي إلى أكبر قدر من المتظاهرين الذين كان هتافهم الرئيس هو "الإنقلاب هو الإرهاب" وذلك في إشارة إلى الانقلاب الذي نفذه قائد الجيش عبد الفتاح السيسي في الثالث من يوليو/تموز الماضي بتعطيل الدستور والإطاحة بالرئيس المنتخب محمد مرسي.

وأظهر المشاركون بالمسيرة بدورهم حفاوة بأصحاب المتجر وتحولوا إلى الهتاف "المصريين أهم" ليرد أحد العاملين بدوره مستخدما أحد الهتافات التي اشتهر بها مؤيدو مرسي.

جدير بالذكر أن العاصمة المصرية القاهرة والعديد من المدن الرئيسية تشهد مظاهرات شبه يومية للتنديد بالانقلاب والتأكيد على التمسك بالشرعية رغم ما تقوم به السلطة الجديدة من ملاحقات شملت اعتقال الآلاف فضلا عن مقتل المئات وإصابة الآلاف عندما قامت قوات من الجيش والشرطة بفض اعتصام مؤيدي مرسي في ميداني رابعة العدوية والنهضة منتصف الشهر الماضي.

المصدر : مواقع إلكترونية