نجاة قائد صحوات العراق من محاولة اغتيال
آخر تحديث: 2013/9/2 الساعة 20:48 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/9/2 الساعة 20:48 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/27 هـ

نجاة قائد صحوات العراق من محاولة اغتيال

 الهجمات المتكررة أسفرت عن مقتل أكثر من 3800 شخص في العراق منذ مطلع العام الحالي (أسوشيتد برس-أرشيف)

نجا قائد صحوات العراق الشيخ وسام الحردان اليوم الاثنين من محاولة اغتيال في هجومين انتحاريين متزامنين استهدفا منزله في حي الحارثية غرب بغداد وأسفرا عن مقتل خمسة من حراسه وإصابة أربعة آخرين.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية سعد معن إن "الحردان لم يكن موجودا في المنزل لحظة وقوع الحادث"، لكن مصادر أمنية وطبية أكدت في وقت لاحق أن "حصيلة الهجوم بلغت ثمانية قتلى و25 جريحا بينهم الحردان وزوجته وابنته".

من جهته أعلن الشيخ علاوي الحردان -شقيق قائد صحوات العراق- أن شقيقه وسام نقل إلى مستشفى في بغداد بعد إصابات بليغة وحروق في كافة جسده أصيب بها بعد تعرض منزله لهجوم بسيارات مفخخة أعقبه هجوم ثان بقذائف الهاون قبل أن يمطره المسلحون بوابل من الرصاص، مضيفا أنه لا يعلم إن كان شقيقه قد فارق الحياة.

وذكر مصدر أمني أن انتحاريين حاولا اقتحام البيت لكنهما فشلا في ذلك، فعمدا إلى تفجير نفسيهما قرب الحراس بعد أن فجرا السيارة التي وصلا بها قرب قوات الأمن.

وأكد مصدر طبي في مستشفى اليرموك تسلم جثث ثمانية أشخاص و14 جريحا بينهم الحردان وسبعة من عناصر الحراسة واثنان من عناصر الشرطة.

يشار إلى أن الحردان هو زعيم عشائري تسلم قيادة قوات الصحوات التي تشكلت في سبتمبر/أيلول 2006 بمحافظة الأنبار غربي العراق بدعم من الحكومة العراقية لقتال تنظيم القاعدة.

الحردان زعيم عشائري تسلم قيادة قوات الصحوات التي تشكلت في سبتمبر/أيلول 2006بدعم من الحكومة العراقية لقتال تنظيم القاعدة
استمرار العنف
وفي سياق متصل بأعمال العنف التي يشهدها العراق، أفادت مصادر أمنية وطبية بقيام مسلحين باغتيال مدنيين في هجومين منفصلين آخرين في حي العامل والزعفرانية ببغداد بواسطة أسلحة كاتمة للصوت.

وفي الموصل (شمال بغداد) قتل طبيب في هجوم مسلح، في حين قتل مدني آخر عقب انفجار عبوة ناسفة استهدفت دورية للجيش، كما أفاد مصدر أمني بمقتل شرطي وإصابة عشرة آخرين في الفلوجة (60 كلم غرب بغداد) إثر هجوم استهدف مركز شرطة العامرية جنوب المدينة.

وفي تكريت استهدفت عبوة ناسفة موكب القاضي عامر رشيد العزاوي (قاضي محكمة جنايات تكريت) مما أسفر عن إصابته مع خمسة من أفراد حمايته.

وأسفرت الهجمات المتكررة التي يشهدها العراق عن مقتل أكثر من 3800 شخص منذ مطلع العام الحالي، وفقا لحصيلة ضحايا أعدتها وكالة الصحافة الفرنسية استنادا إلى مصادر رسمية.
المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات