رصدت كاميرا الجزيرة المواجهات الدائرة عند خط الاشتباك الأول في العاصمة السورية دمشق حيث دمرت قوات المعارضة ثلاث دبابات تابعة لقوات النظام على طريق المتحلق الجنوبي، في حين وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان سقوط 17 قتيلا اليوم في محافظات سورية مختلفة.

وحاولت قوات النظام استعادة المواقع المطلة على الطرق الرئيسية شرق دمشق لتأمين حركة دباباتها ومدرعاتها المتجهة إلى غوطة دمشق الشرقية حيث تنشط كتائب المعارضة المسلحة.

وفي ريف دمشق شنت قوات النظام هجوما كثيفا على مدينتي داريا والمعضمية، بهدف اقتحامهما, وذلك بالتزامن مع قصف كثيف بالمدفعية الثقيلة والدبابات المتمركزة في جبل قاسيون, وقد صد الجيش الحر هجوما لقوات النظام عندما حاولت اقتحام داريا.

وفي محافظة ريف دمشق، أوردت شبكة شام تعرض مدن وبلدات شبعا ومعضمية الشام وداريا وبساتين المليحة وزملكا ودير العصافير ودوما لقصف عنيف براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة.

ووثقت الشبكة السورية لحقوق الانسان سقوط  17 قتيلا اليوم في محافظات سورية مختلفة، بينهم خمسة أطفال وسيدة ورجل قضى تحت التعذيب وسبعة قتلى من عناصر الجيش الحر.

وذكرت الشبكة أن ستة أشخاص قتلوا في حماة وخمسة في درعا وثلاثة في دمشق وريفها، وشخصين في إدلب وشخصا في القنيطرة.

قصف واشتباكات
من جهتها ذكرت شبكة شام الإعلامية أن قوات النظام قصفت بشكل عنيف مدن وبلدات الشيخ سعد ونوى واليادودة وعدوان وتسيل والمزيريب في درعا، وأكدت حدوث اشتباكات عنيفة في بلدة الشيخ سعد بين الجيش الحر وقوات النظام.

وذكر مركز حماة الإعلامي أن الجيش الحر هاجم عدة حواجز عسكرية تابعة للنظام ودمر دبابة وقتل طاقمها, في حين سارعت مدفعية قوات النظام بقصف بلدة مورك مما أدى إلى نزوح أعداد كبيرة من السكان المدنيين.

وقد شهدت بلدات في ريف حماة اشتباكات بين قوات الجيش الحر والحواجز العسكرية للجيش النظامي.

وشن الطيران الحربي قذائف على مدينة مورك، وقصف براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة مدن وبلدات كفرنبدة وكفرزيتا.

ووقعت اشتباكات عنيفة على حاجز أبو شفيق وعلى الحواجز المحيطة بمدينة مورك بريف حماة الشمالي بين الجيش الحر وقوات النظام.

كما ذكرت حدوث قصف مدفعي ومن الطيران الحربي على مدينة إنخل بريف درعا.

وحسب الشبكة فقد تجدد القصف بالمدفعية وقذائف الهاون التابعة للنظام على حي الوعر بحمص. وشهدت مدينة الرستن في ريف حمص قصفا عنيفا بالمدفعية الثقيلة وقذائف الهاون.

أما في حلب فقد سُجل قصف من الطيران الحربي بالرشاشات الثقيلة استهدف حي مساكن هنانو. ورجمت مدينة السفيرة بريف حلب براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة.

ونالت محافظة دير الزور -حسب الشبكة- نصيبها من القصف حيث استهدفت العديد من الأحياء المحررة بالمدينة بالمدفعية الثقيلة.

وفي ريف الرقة تجدد القصف بالمدفعية الثقيلة اليوم على مدينة الطبقة.

كما استهدفت المدفعية الثقيلة والدبابات بلدة الرفيط في ريف القنيطرة، وسط اشتباكات عنيفة بين الجيش الحر وقوات النظام في البلدة.

المصدر : الجزيرة + وكالات